الرئيسية/العالم
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

اعدام علي الكيماوي خلال ايام

اعدام علي الكيماوي خلال ايام
علي حسن المجيد

خبرني -قال مسؤولون عراقيون الجمعة ان مجلس رئاسة العراق وافق على اعدام علي حسن المجيد الملقب "بعلي الكيماوي" ابن عم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين عن تهم الابادة الجماعية في حق اكراد العراق في الثمانينات.وتزيل هذه الموافقة العقبة الاخيرة امام تنفيذ حكم الاعدام في المجيد وكان من أكثر المسؤولين المرهوبي الجانب في العراق تحت حكم صدام. وكان تنفيذ الحكم في المجيد واثنين اخرين الصادر في حزيران الماضي لادانتهم بتهمة الابادة الجماعية في حملة الانفال التي نفذت بحق الاكراد في الثمانينات قد تأجل طوال أشهر بسبب جدل قانوني حول من له سلطة اعطاء الضوء الاخر لتنفيذ الحكم. ويقول المجلس الرئاسي المؤلف من الرئيس العراقي جلال الطالباني وهو كردي ونائبيه طارق الهاشمي وهو سني وعادل عبد المهدي وهو شيعي ان للمجلس سلطة التصديق على الحكم.ولم يعارض المجلس تنفيذ حكم الاعدام في المجيد لكن هناك خلافا بشأن ان يلقى نفس المصير سلطان هاشم وزير الدفاع وقت صدام وحسين راشد محمد وهو قائد سابق في الجيش.وتسبب هذا الخلاف القانوني في تأجيل تنفيذ حكم الاعدام في الثلاثة والذي كان متوقعا بعد ايام من تأييد محكمة الاستئناف في ايلول حكم الاعدام الصادر عليهم. لكن يبدو انه تم التوصل الى حل وسط لتسريع اعدام علي الكيماوي الذي تسعى لتحقيقه الاغلبية الشيعية التي وصلت الى السلطة والاكراد وقد عانوا طويلا على يديه. وقال مصدر في المجلس الرئاسي مشيرا الى اعدام علي الكيماوي "لقد وافقوا عليه منذ يومين". وذكر ان حكومة نوري المالكي رئيس وزراء العراق الشيعي هي التي ستحدد موعد تنفيذ الحكم في المجيد.وقال مستشار للمالكي طلب عدم الكشف عن اسمه حين سئل عن موعد اعدام المجيد "انها مسألة ايام". رويترز
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner