الرئيسية/العالم
Khaberni Banner Khaberni Banner

اعتقالات بالسودان بعد إعلان الطوارئ

اعتقالات بالسودان بعد إعلان الطوارئ
البشير

خبرني - اعتقلت السلطات الأمنية في الخرطوم ليل الجمعة مجموعة من الاطباء السودانيين من داخل "سكن مشترك" في قلب العاصمة الخرطوم, كما اعتقلت رئيس تحرير صحيفة التيار السودانية عثمان ميرغني من داخل مقر الصحيفة واقتادته لجهة غير معلومة.

وتأتي حملة الاعتقالات عقب خطاب وجهه الرئيس السوداني عمر البشير مساء الجمعة للشعب السوداني وحمل حزمة قرارات بينها إعلان حالة الطوارئ وحل الحكومة المركزية وحكومات الولايات وتشكيل حكومة جديدة من كفاءات.

وقالت اللجنة المركزية للأطباء في بيان مساء الجمعة إن قوة من الأمن اقتحمت "أكبر سكن مشترك للأطباء" في الخرطوم وقامت باعتقال جميع من فيه من أطباء, بعد أن ألقت عليهم الغاز المسيل للدموع علي خلفية احتجاجات نفذوها فور إعلان خطاب الرئيس البشير.

ورفضت قوى سياسية معارضة ومسلحة قرارات البشير ووصفتها بأنها مجرد التفاف على مطالب الشارع بالتنحي الفوري لنظام البشير.

وقال بيان صادر بتوقيع رئيس حزب الأمة "الإصلاح " مبارك الفاضل إن ما أعلنه البشير من قرارات ما هي الا تكتيكات لاستمرار النظام في الحكم وانتقد اعلان حالة الطوارئ باعتبارها محاولة لقمع الثورة والحجر على حرية التعبير .

وفي السياق ذاته، قال رئيس حركة تحرير السودان التي تقاتل الحكومة في دارفور مني اركو مناوي إن البشير لم يأت بجديد ولمح إلي أنه بمثابة انقلاب على حزبه وأوضح "ما قام به البشير أنه طبق شعار (تسقط بس) الذي يردده المتظاهرون لمطالبته بالتنحي على أعضاء حزبه".

من جانبها أعلنت هيئة محامي درافور استمرارها في التظاهرات المطالبة بإسقاط النظام منتقدة قرارات البشير.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner