الرئيسية/أضواء
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

اردني عضوا في الاكاديمية اللبنانية للعلوم

اردني عضوا في الاكاديمية اللبنانية للعلوم

بشار الحنيطي خبرني- في انجاز غير مسبوق حصل العالم الاردني مخلوف حدادين على عضوية الاكاديمية اللبنانية للعلوم التي تعد صرحا علميا وفكريا اخذ على عاتقه احتضان اهم العلماء على مستوى العالم من اللبنانيين والعرب . وكان اعلن الاسبوع الماضي عن قبول عضوية البروفسور حدادين خلال المؤتمر الاول للاكاديمية الذي عقد في بيروت بعنوان ( التحديات الحاضرة والتوجهات المستقبلية) . وقال البروفسور مخلوف لوكالة الانباء الاردنية ( بترا) انه واحد من ضمن اربعة علماء جرى اختيارهم منذ مطلع العام الحالي من قبل مؤسسي الاكاديمية للقيام بمهمات اساسية ابرزها تقديم المشورة في حقل العلوم وتسهيل التعاون العلمي مع المؤسسات العلمية المماثلة في اوروبا والعالم . واعرب عن اعتزازه بحصوله على هذه العضوية الى جانب علماء عرفوا باسهاماتهم وانجازاتهم العلمية على المستوى الدولي وهم البروفسور شارل العشي الذي يعد من رواد وكالة الفضاء الامريكية ( ناسا ) وكان عمل على اكتشاف كواكب في الفضاء الخارجي , واستاذة الهندسة الميكانيكية في الجامعة الاميركية ببيروت نسرين غدار الباحثة في مجال اختبار تعزيز نقل الحرارة , والبروفسور كمال بدر المعروف بمساهماته القيمة في مجال تحديد اسباب قصور الكلى وطرق علاجها . واوضح ان هذه العضوية جاءت نظرا لاسهاماته العلمية في مجال الكيمياء العضوية وفي مقدمتها اجراء العديد من الابحاث العلمية حول كيمياء الحلقات غير المتجانسة والتي كان اهمها ما يعرف الان بتفاعل بيروت الذي اكتشفه عام 1965 ويمثل طريقة سهلة لتحضير الاف المركبات ذات خواص مضادة للبكتيريا . واشار الى ان ( تفاعل بيروت ) تم تبنيه بالاتفاق مع الجامعة الاميركية ببيروت من قبل اكبر شركة ادوية في العالم ( فايزر) حيث بيع العقار المعتمد على طريقة هذا التفاعل بالاسم التجاري ( ميكادوكس ) . وربما الاهم من ذلك كما اضاف انه يجري العمل حاليا على تحضير مركب باسم ( تي بي زد ) ضد مرض السرطان في الولايات المتحدة الاميركية باعتماد التفاعل ذاته مبينا ان هذا المركب في مرحلته الثالثة من الفحص السريري . واعرب عن اعتزازه بتعاونه مع العديد من اساتذة الكيمياء في الجامعات الاردنية ومنهم الدكتور موسى الناظر من الجامعة الاردنية الذي كرمه جلالة الملك عبدالله الثاني العام الماضي عن انجازاته العلمية مبينا ان تعاونه المشترك مع الدكتور الناظر في مجال ابحاث كيمياء الحلقات غير المتجانسة ما زال مستمرا . وقال البروفسور مخلوف : اعتز بان بعض اساتذة الكيمياء في الجامعات الاردنية كانوا من طلابه ومنهم الدكتور عادل الجرار والدكتور طلال عكشة والدكتورة مكرم زغل والدكتور محمد الزغول والدكتورة فاطمة الصمادي . واشار الى ان ثلاثة من الاعضاء المؤسسين للاكاديمية اللبنانية للعلوم هم من طلبته السابقين في مجالات علم الكيمياء على اختلاف تخصصاته . ووصف البروفسور مخلوف حال الابحاث العلمية في الوطن العربي ب( غير المرضي ) داعيا طلبة الكيمياء الى التعمق بالابحاث العلمية ومواكبة الجديد منها من خلال ذهنية متفحصة تقبل التغيير والتطوير. واوضح اهمية ان يتبنى اصحاب القرار في الوطن العربي البحث في اسباب ضعف البحث العلمي المتخصص ووضع الحلول المناسبة لغايات تطويره وتحسين بيئته لما له من اثر ملموس في المجالات التنموية على اختلافها . ولفت الى ان البيروقراطية الادارية في معظم الدول العربية تمثل عائقا امام تطور البحث العلمي واساليبه مدللا على ان هذه البيروقراطية قد تمنع احيانا حصول الباحثين على مواد محددة لغايات تطوير ابحاثهم ناهيك عن معوقات دولية ظهرت حديثا منعت على اثرها دول اجنبية حصول الباحثين في الدول العربية على مواد معينة لغايات البحث العلمي . وبين ان ما يتمتع به الاردن من تقدم في مجالات البحث العلمي يحظى باهتمام من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني بتكريمه للعلماء والباحثين ما يشكل دافعا لهم لمزيد من البحث والتطوير . واستدرك ان المملكة تفتقد الى الموارد المالية التي من شأنها دعم مسيرة البحث العلمي وانه وفي حال توفرها سيتمكن الاردن من الالتحاق بمصاف الدول المتقدمة في مجال البحث العلمي لما يتمتع به من توفر للكفاءات العلمية المبدعة . وبين ان الاكاديمية اللبنانية للعلوم انشئت قبل عامين على غرار الاكاديمية الوطنية للعلوم الفرنسية والاكاديمية الوطنية للعلوم الاميركية , وان مؤسسيها البالغ عددهم احد عشر عضوا يعتبرون من أشهر علماء الجامعات العالمية كان قد تم اختيارهم من قبل الاكاديمية الوطنية للعلوم الفرنسية وجلهم من اصل لبناني او لبناني مغترب . وحول سيرته الذاتية اشار البروفسور مخلوف انه من مواليد قرية ماعين في محافظة مأدبا وحصل على الثانوية العامة من كلية الحسين في عمان ثم التحق بالجامعة الاميركية في بيروت بعد ان ابتعثته وزارة التربية والتعليم في عام 1953 وحصل على درجة البكالوريوس والماجستير في الكيمياء . ثم التحق بجامعة كولورادو الاميركية وحصل على درجة الدكتوراه في علوم الكيمياء العضوية عام 1962 , وعمل في جامعة هارفرد الاميركية كباحث ومدرس لمدة سنتين ثم عمل استاذا في الجامعة الاميركية ببيروت وما زال على رأس عمله . والبروفسور حدادين حاصل على اجازات دراسية من العديد من الجامعات الاميركية منها نوتردام وكولورادو ونورث تكساس اضافة الى جامعة كاليفورنيا . بترا
Khaberni Banner
Khaberni Banner