الرئيسية/خاص بخبرني
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

احب عمان لكنني احب الكرك ايضا

احب عمان لكنني احب الكرك ايضا

الولايات الاميركية المتحدة - خاص احب عمان ،ولدت في عمان،وقضيت كل طفولتي وشبابي في عمان قبل ان ارحل الى البلد البعيد ،ولكن احتفالات امانة عمان بالمئوية استفزتني كما تستفز بدوي يرعى اغنامه في قرية بالمفرق ،وفلاح يزرع ارضه في جرش، وعاطل عن البطالة في البلقاء . احب عمان ولكني احب العقبة واربد و ومادبا ايضا، عمان اخذت كل شئ وتركت للقرى البعيدة لا شئ ، الطيبة بلا ماء و كثربا مليئة بالمشاجرات والكل يحتفي بعمان . لم ولن تعلن امانة عمان عن ميزانية احتفالاتها بالمئوية وهي مبالغ كبيرة تصلح لترميم مسجد في عجلون او اضافة سرير لمستشفى في الطفيلة ، او شراء مدافئ تقي طلاب قرية نائية في مادبا البرد . لعمان الانفاق والشوارع و للمدورة مكبات النفايات والمقالع، لعمان الاضواء والوظائف وناطحات السحاب وللمريغة الفقر والعذاب. لعمان الاحتفالات والمناصب و لكثربا المشاجرات والمصائب ، لعمان الحفلات والخيرات وللقريقرة حب الوطن الذي يعتاش من التكيات ،ميزانية الوطن لعمان مشاريع الوطن لعمان ولكم يا ابناء الريف القهر والجوع والحرمان . ذبحتمونا، قتلتمونا ،اوجعتمونا، كفى قهرا ،وكفى فقرا، وكفى كفرا ، فنحن القابضين على قرانا وبداوينا والوطن مثلنا مثل اهل عمان اردنيون ،نحن اردنيون بسطاء طيبون لكننا لا نرضى بالظيم. تروي قصص التاريخ البعيد والقريب حكايات الحلم والامل لمستقبل لابد انه ات لاطفال يضيعون وقت فراغهم في غريسا في الشوارع ، ونساء يبكين خمس مرات في كل ليلة في عيرا لانهن لا يجدن الحليب لاطفالهن ،ورجال يمنعون دموعهم رغما عنهم لانهم لا يستطيعون احضار رغيف خبز للاولاد في بصيرا . عندما زرت الاردن قبل شهرين زرت ابراج الاردن و مشاريع العبدلي وتفكرت لمن يبنون هذه الابراج، بالتاكيد ليس لابناء جحفية و ام حماط. رغم غرورعمان وعنجهية عمان وانانية عمان لكنني لا زلت احبها ،ولكنني لا زلت أحلم ايضا بارتعاشة الحياة ،تدب في خربة الوهادنة وطيور الفرح تحلق في سماء دوقرا وكل قرية وبادية اردنية . يا روحي يا روح المسحوقين ، يا روحي التي ترنو الى رجال يحملون مأساتي ومأساة الدار، يا كل الذين نهبوني ونهبو الدار: لماذا لا توجد في قلوبكم شفقة ؟لماذا لا تحمل صدوركم همي وهم اهل الدار؟ وفتاة من ذيبان تبحث عن حقها في الحياة عن طريق الانتحار،وعجوز في الطرة تبحث بلا امل عن دواء ،او ختيارة تاتي مرة كل اسبوع من باير الى عمان لتغسل كليتيها. يا اردن يا اهزوجة روحي ودموع مأساتي امنح لعاطل عن العمل في بليلا وظيفة امنح لفقير من قفقفا الامن والامان، يا اردن يا روحي المسروقة واغنيتي التي انشدتها من قبل تسعين عاما اخذت ماءنا الذي نراه مرة في الاسبوع من جديتا واعطيته لهم في كل الايام، اخذت مياهنا النقية التي نستخرجها من ارتوازياتنا في في الشفا واعطيتها لهم، اخذت لحومنا التي نشقى ونتعب ونحن نرعى ابلها في الحسينية واعطيتها اليهم. لماذا تبيح قهري يا وطنا زرعته في قلبي؟ لماذا تبيح قهري يا وطنا زرعته في صدور ابنائي والاحفاد ؟ وتمنح كل عطاياك لعمان واهل عمان وتحرم العباد وباقي مواطني البلاد من خيراتك التي يحتكرها لصوص. اكره المجدرة وشوربة العدس وقلاية البندورة لانها رمز للفقر والعوز الذي رأيته في عبين و كفراسد و وادي موسى و حبكا اكثر صخبا وحزنا وقهرا من كتابات ديستوفسكي. في عمان للوزير سكرتيرتين وسائقين وسيارتين ،وفي سما الروسان يموت المواطن كل يوم مرتين ويجوع مرتين ويعطش مرتين ،في عمان سيدات المجتمع يزرن الكوافير كل يوم ونساء منجا يبكين قهرا كل يوم ، في عمان يذهب اصحاب الكروش المتهدلة الى النادي كل يوم ويزفر غضبا الرجال القابضين على الوطن في عي كل يوم . امانة عمان نشرت تحويلات الشوارع في الصحف لا حاجة لك يا ابن سوف لان تعرفها فانت تسير على الاقدام ولا تملك مثل بعض اهل عمان سيارتين. احتفلوا يا اهل عمان، دقوا الاقداح في صحة الوطن الذي لا يتساوى فيه اهل البندر مع اهل البيدر .
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner