الرئيسية/قضايــا
Khaberni Banner Khaberni Banner

إنترنت الأشياء .. جمادات تتواصل بذكاء

إنترنت الأشياء .. جمادات تتواصل بذكاء

 كان تدشين شبكة الإنترنت بمثابة العمود الفقري للثورة الرقمية التي حملت في طياتها حالة تقنية تواصلية بين بيئات الأعمال بمجملها، فقد كانت الفكرة الأساسية الأولى في الشبكة العنكبوتية هي خلق اتصال بين أجهزة الحاسوب غرضه انتفاع الإنسان من المعلومات ضمن وقت قياسي وبمجهود أقل، أي أن طبيعة الاتصال في تلك المرحلةً اعتمدت على تفاعل أجهزة الحاسوب فيما بينها بتوجيه من الإنسان.

 بظهور أجهزة المحمول الذكية والتي تمتلك خاصية الاتصال بالإنترنت، دخلت الثورة الرقمية إلى مرحلة جديدة بحيثيات مختلفة، حيث أن الإتصال لم يعد محصورا بين أجهزة الحاسوب، بل بات من الممكن أن يتم الاتصال بين أجهزة المحمول ذاتها أو بين أجهزة الحاسوب من جهة وأجهزة المحمول من جهة أخرى، لكن الإنسان بقي في هذه المرحلة هو المحرك.

 بحكم صغر حجم الأجهزة  المحمولة الذكية وسهولة حملها بالإضافة إلى انخفاض تكلفة الحصول على خدمة الإنترنت بسبب التنافسية بين الشركات المزودة للخدمة، بات حجم الاستخدام لشبكة الإنترنت أكبر ووظفت شركات القطاع الخاص كل ذلك والتي هي تطمح بدورها لحصص سوقية أكبر بتوفير تطبيقات للأجهزة المحمولة من شأنها توفير منتجات تبعاً لحاجات المستهلكين وميولهم، بالإضافة إلى الاستفادة من تطبيقات مواقع التواصل الإجتماعي من خلال الأجهزة المحمولة  لتسويق منتجاتهم وخدماتهم والوصول إلى كافة شرائح المستهلكين، ولم ينسحب أمر الأعمال الإلكترونية المنجزة على الشركات فقط بل إمتد لمؤسسات القطاع العام التي وفرت منصات لتقديم الخدمات اختصاراً للوقت والجهد، وبما يضمن دقة في النتائج والتي تعزز من ثقة المواطن بالخدمة، بالإضافة إلى توفرها للجميع بصرف النظر عن وضعهم المادي أو قدراتهم الفنية أو مستواهم التعليمي.

 في هذه الأيام بدأ الحديث عن دخول العالم إلى مرحلة رقمية جديدة وهي في حالة انتشار سريع تتمثل بما يسمى بإنترنت الأشياء، والذي أتاح للأشياء بأن تتواصل فيما بينها وبين أجهزة الحاسوب والأجهزة المحمولة الذكية، بأن تأخذ الأشياء عنواناً على الشبكة وتكون مزودة بأجهزة استشعار تسجل قراءات من الوسط المحيط وتنقل هذه القراءات على شكل بيانات إلى الأجهزة المتخصصة بالمعالجة دون تدخل البشر، وهنا تكون الأشياء باتت تتصرف بما يشبه البشر، ومن أبرز التطبيقات على ذلك، قيام الثلاجة التي نفدت الأطعمة منها بحسب بيانات أجهزة الاستشعار لديها بإبلاغ المتجر بذلك وستتكفل أجهزة الروبوت بإيصال المطلوب من الأطعمة إلى المستهلك، مثال آخر هو قيام إشارة المرور بالتواصل مع بقية اشارات المرور في المنطقة المحيطة للتنسيق فيما بينها لضبط حركة المرور بدقة.

 الايام القادمة ستكون حبلى بالتحولات التقنية وأبرز مظاهر هذه التحولات تطبيقات الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء، وسيرافق هذه التحولات التقنية تحولات في البنية الاقتصادية والاجتماعية وسيترتب على ذلك حاجة الإنسان إلى أن يطور من مهاراته ويعزز من معارفه وخبراته لتساعده في التعامل والقدرة على التكيف مع المستقبل التقني.

Khaberni Banner
Khaberni Banner