الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner

أول متحول جنسيا يروي تجربته مع الإنجاب

أول متحول جنسيا يروي تجربته مع الإنجاب

خبرني - بعدما أعلن المطرب الأميركي ريكي مارتن إنجابه ابنته الأولى من زوجه المثلى الجنسية "جوان يوسف"، روى رجل بريطاني متحول جنسيا تجربته مع الحمل.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قال "هايدن كروس" البالغ من العمر 21 عاما، ويعيش بمدينة "غلوستر" البريطانية، إنه كان يرغب في إنشاء عائلة فقدم طلبا إلى إدارة الصحة الوطنية "NHS" يطلب منهم تجميد بويضاته.

وكان "كروس" في الأصل امرأة تدعى "بايج" وقبل إتمام عملية التحول الجنسي لرجل في عام 2016، قرر الإنجاب لذلك لجأ إلى تجميد بويضاته.

وفي عام 2017 أنجب "كروس" أول طفلة منه "ترينتي لي" في يونيو عام 2017.

وتحدث "كروس" عن تجربته في الحمل في برنامج "ITV's Lorraine"  الصباحي، كأول رجل حامل متحول جنسيا، حيث قال إن الحمل لمدة 9 أشهر كان صعبا للغاية، ولم يكن لديه الدعم النفسي الكافي.

وسبب له الأطباء صدمة نفسية كبيرة بعدما رفضوا منحه علاجا بقيمة 4000 جنيه إسترليني بعد تجميد بويضاته، وقرر البحث عن متبرع للحيوانات المنوية على الإنترنت، وأصبح حاملا بعدما حقن نفسه بالبويضات المخصبة.

وأوضح في البرنامج أنه تمنى أن يكون له طفل بيولوجي، والحمل بالنسبة له كان أمرا متعبا وأن النساء يتعبن للغاية في الحمل، ونصح بعدم خوض التجربة.

وبعد مرور أحد عشر شهرا على الولادة، خضع كروس لعملية جراحية لإزالة ثدييه، وسيخضع لعملية جراحية أخرى عندما يكون مستعدا لذلك.

وفي مقابلة سابقة أجريت عام 2016، أوضح "كروس" أنه أدرك حقيقة كونه متحولا جنسيا عندما كان مراهقا، قائلا: "كنت أعرف أنى متحول جنسيا عندما بلغت الـ17 من عمري".

وقال إن حلمه هو امتلاك مشروع تجارى خاص يمكنه أن ينقل ابنته إليه، ليعيش مع ابنته حياة سعيدة، وأنه سيشرح لها بالتفصيل مراحل حملها وما فعله من أجلها.

وقال الدكتور عادل أحمد طبيب النساء والتوليد، لـ"الوطن"، إن تلك القصة ليست كما يشاع عنها وإنما الأمور بها اختلاف في المسميات.

وأوضح أحمد أن الرجل هو في الأساس متحول جنسيًا، وأن عملية الحمل كانت أثناء تحوله من امرأة لرجل ولكنه حمل وهو ما زال امرأة لأن الحمل لن يحدث إلا في حالة وجود بويضات في حالة جيدة لتلقيحها وبالتالي من حمل كان امرأة.

وبالنسبة لشكل هايدن كروس الرجولي قال إنه يعود لقصة شعره وملابسه التي تعطي الإيحاء بأنه رجل ولكن تكوين أعضائه التناسلية كانت على حالتها، فضلًا عن أنه بدأ في تناول العلاج لتحويل جنسه ما قد يضفي الشكل الرجولي على الشخص.

وأضاف أن مراحل الحمل والأعراض والولادة تكون بشكل طبيعي مثل أي امرأة أخرى.

وتابع أنه بعد عملية التحويل الجنسي يصبح من المستحيل أن يكون له طفل، وذلك لأن الأعضاء التناسلية التي تزرع له هي أعضاء صناعية ودعامات ولا يمكن ابتكار جهاز تناسلي ذكوري طبيعي ينتج حيوانات منوية.

وأوضح أن رفض الأطباء تجميد بويضاته حتى يكون له طفل من جنسه في المستقبل هو ما جعله يتخذ قرار الحمل وسط عملية التحول الجنسي.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner