Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

أول ظهور لفجر السعيد بعد تعافيها

أول ظهور لفجر السعيد بعد تعافيها

خبرني - ظهرت الإعلامية والكاتبة الكويتية فجر السعيد، للمرة الأولى منذ إعلان تعافيها من وعكتها الصحية قبل أيام، حيث شاركت جمهورها بصورة حديثة لها من داخل مستشفى "فوش" بباريس والتي تلقت فيه العلاج وتقضي فيه فترة نقاهة قبل عودتها إلى موطنها الكويت وكانت برفقة الفنانة المصرية نبيلة عبيد.

وظهرت فجر السعيد في الصورة وهي بكامل عافيتها حيث ظهرت بقصة شعر جديدة وغيرت لون شعرها للأصفر وبدت في حوار خاص مع نبيلة عبيد، حيث أمسكت هاتفها وكانت تطلعها على شيء فيه.

وأبدت فجر السعيد، في تعليقها على الصورة الأولى لها والتي نشرتها عبر حسابها على موقع "إنستغرام" سعادة كبيرة بزيارة نبيلة عبيد لها في باريس وتكبدها عناء السفر عندما علمت بإتاحة الأطباء لزيارتها رغم أنها لم تنقطع عن الاتصالات المستمرة بشكل يومي مع أهلها.

وقالت فجر السعيد: "في المحن يبان معدن الصديق الوفي، من أصدقاء اللحظات الجميلة فقط والتسلية، الفنانة الكبيرة نجمة مصر الأولى نبيلة عبيد، لم تتوقف عن السؤال عني منذ بداية أزمتي إلى اليوم اتصالاتها يوميًا في الأهل مستمرة".

وأضافت الإعلامية الكويتية قائلًة: "وعندما علمت بأني تجاوزت المحنة وبدأت أستقبل الزوار تكبدت عناء السفر إلى باريس لزيارتي، كلمة شكرًا لن تفي بلبلة حقها، فمشاعرها تجاهي أسرتني وأتمنى أن يقدرني ربي أرد لها نص جمايلها، فما أحوج المريض للسؤال عنه والكلمة الطيبة، حبيبتي بلبلة، الله لا يحرمنا من وجودك في دنيانا".

وطمأنت الإعلامية الكويتية فجر السعيد متابعيها وجمهورها على حالتها الصحية قبل أسبوع موضحًة أنها بدأت مرحلة إعادة التأهيل للعودة إلى ممارسة حياتها الطبيعية المعتادة من جديد، حيث أعادت الفضل لجمهورها بدعواتهم لها إضافة إلى مهارة الطبيب المعالج لحالتها "ألكسندر".

وأطلقت فجر السعيد تغريدة جديدة عبر حسابها على موقع "تويتر"، الحمد لله حمد الشاكرين بفضل الله سبحانه ثم دعائكم ثم شطارة الدكتور Alexander RAULT ربي نجاني مما كنت فيه وبديت مرحلة إعادة التأهيل للعودة إلى الحياة المعتادة من جديد".

وانهالت التعليقات بين المتابعين مهنئين إياها على عودتها لحياتها الطبيعية وجاءت تعليقاتهم بين كلمات: "لك وحشة، حمد الله على السلامة، ما شاء الله الحمد لله على السلامة الله يقومك بالسلامة والعافية وترجعين تجلدين من يستحق الجلد".

وكانت الكاتبة والإعلامية فجر السعيد، قد أجرت آخر عملية جراحية منذ مرورها بوعكة صحية في شهر آب الماضي وذلك في أحد مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس، في الـ6 من شهر تشرين الثاني الجاري، مطالبة جمهورها بالدعاء لها لتكون العملية الأخيرة في

Khaberni Banner
Khaberni Banner