الرئيسية/فيس بوك تويتر
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

أمن وأمان وشغب وأسلحة !

أمن وأمان وشغب وأسلحة !
سيارات الأمن والشرطة التي حضرت لاحتواء أعمال الشغب في بلدة مؤتة قبل أيام

خبرني – رصد - سخر أردنيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي من عبارة "الأمن والأمان" التي يرددها المسؤولون في الأردن، معتبرينها لا تمثل واقع الحال في البلاد. واستذكر المعلّقون على موقعي "تويتر" و"فيس بوك" أعمال الشغب وقطع الطرق والجرائم والمشاجرات العشائرية التي تزايدت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، عندما كانوا يناقشون قيام نائب بإشهار سلاحه على الهواء مباشرة. كان النائب محمد الشوابكة ألقى بحذائه على النائب الأسبق منصور مراد، ثم أشهر سلاحه في وجهه، على فضائية "جوسات" ليل الخميس الجمعة. وقال مشتركون على مواقع التواصل، إن ما يجري في الأردن لا يمثل سوى انفلات أمني، متسائلين عن الكيفية التي أدخل بها النائب الشوابكة مسدسه للفضائية. وربط آخرون بين ما جرى مؤخراً في مختلف المناطق الأردنية من أعمال شغب واحتجاجات وصلت إلى إغلاق الطرق وحرق الممتلكات العامة والخاصة وتكسيرها، وتطمينات الدولة لمواطنيها بأن الأردن بلد الأمن والأمان. وقالوا إن الأمن والأمان يتحققان عندما يتمكن المواطن من التنقل في أرجاء البلاد دون أدنى شعور بالخطر أو التهديد على حياته أو ممتلكاته. واعتبر نشطاء الحكومة فاشلة في إدارة شؤون الدولة، مطالبين بالتحقيق في كافة الأحداث التي تهدد أمن الوطن والمواطن. وطالب بعضهم على وجه الخصوص باستخدام "الأساليب الممكنة"، لوقف أعمال الشغب والحرق المختلفة.
Khaberni Banner
Khaberni Banner