Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

أبو تايه تكتب: أبي..وإن وأخواتها

أبو تايه تكتب: أبي..وإن وأخواتها

اتحدث دائما عن والدي الراحل بصيغة المضارع فأقول أبي يحب الصحراء أو إن لأبي خطا جميلا، ولا أقول كان لأبي خط جميل ..

منذ صغري أحابي إن وأخواتها على حساب ابنة عمها كان وأخواتها، فكيف لا، وكان فعل ماض، اما إن فحرف ناسخ يفيد التوكيد..

تعمدي بأن لا الصق صيغة المضارع في الحديث عن والدي هو ما يثير استغراب من يسمعني..

فأبي طيب الى اليوم..

الذعي الحدس الى اليوم..

والمعي الرأي الى اليوم..

وأحوذي الإنجاز إلى اليوم..

وعزيز قومه الى يومنا هذا..

كيف لي أن أجاور كان وأخواتها لـ "أبي"، وكأنها تقول قد بات طي النسيان ولم يعد ذكره فواحا..

 لطالما انحزت لأن واخواتها، لشعوري بأنها اكثر وفاء من كان، ولإنصافها اسمها وخبرها..

فأبي الاسم، لا الخبر..لا أفضّله خبرا..فالخبر يمحوه خبرا آخر..أما الاسم فراسخ كرسوخ أبي..

وأبي الاسم المنصوب..الذي ارتقى عليا لا يحتاج معه إلى رفع..

أبي.. أيها الغائب الحاضر..يا من أشتاقت له الروح.. واعتصر عليه القلب..ستبقى خالدا فينا ماحيينا..

لن أقول " كنت جميلا"..  لإنك جميل ما تزال .

Khaberni Banner
Khaberni Banner