Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

السياحة الترفيهية

السياحة الترفيهية

إن إقامة المهرجانات والحفلات الكبرى لموسيقيين و مغنيين عالميين في أي دولة يعتبر عامل جذب سياحي تترتب عليه عوائد إيجابية إقتصادية ملموسة وغير ملموسة، وتعتبر صناعة المهرجانات داعمة للقطاع السياحي والقطاعات الأخرى المساندة له. مدينة العقبة الدافئة تحتاج الى اهتمام حكومي لجعل تلك المدينة نقطة جذب سياحي كما يحدث في المدن المقابلة لها ووجود فعاليات ترقى للعالمية هو عامل أساسي للوصول لهذا الهدف، تخيلوا معي السيناريو الآتي: الموسيقار العالمي "ياني" والاوركسترا المرافقة له يعتبرون من فناني الصف الأول عالميا، يأتي إلى العقبة في حفل ضخم يستوعب الآلاف من الجماهير أغلبهم سيأتون من خارج العقبة والكثير منهم من خارج الأردن اذا تم التسويق لهذا الحفل بالطريقة المناسبة. لو حضر الحفل ٢٠٠٠ شخص من خارج العقبة، سيطير الكثيرون منهم الى العقبة على متن الملكية وسيباتون في فنادق العقبة ويستخدمون تكاسي العقبة و يأكلون في مطاعم العقبة ويتسوقون من أسواق العقبة ناهيك عن استخدام المرافق الخاصة للمدينة كما أن المكاتب السياحية ستقوم بتسويق المدينة وبيع عروض متكاملة من سفر واقامة للسياح الراغبين بحضور الحفل الموسيقي. وكي لا ننسى هنا الأموال والجهود التي قامت بها هيئة تنشيط السياحة لترويج المدينة سياحيا من خلال جذب الرحلات العارضة من عدة دول كروسيا ودول أوروبا الشرقية والتي ترجمت الى أرقام واعدة في العام ٢٠١٦. وجود هذه المهرجانات يساعد على تسويق المملكة سياحيا وإثبات أن العامل الأمني المستقر موجود ومستتب كما أن الكثير من الدول السياحية تعتمد على الفنانين العالميين لجعلهم سفراء لها يتحدثون عن تجربتهم اعلاميا بعد كل حفلة أو مهرجان ويكون تأثير تلك التجربة ايجابيا على جمهورهم العريض في كافة أنحاء العالم. ولنا في دول منافسة ومجاورة كالإمارات وتركيا ومصر أمثلة مهمة حيث تقوم تلك الدول بالدعم المباشر لمثل هذه الفعاليات لأنها بذلك تقوم على دعم القطاع السياحي والقطاعات المساندة له بطريقة غير مباشرة وإن كانت ملموسة النتائج. الجميع مدرك لحجم التحديات الاقتصادية التي تواجهها المملكة لذا فإنه من المهم والضروري العمل على إنعاش القطاعات القادرة فعليا على دعم الاقتصاد الوطني ولن نجد أفضل من قطاع السياحة داعما للاقتصاد الوطني اذا تم التعامل معه على هذا الأساس. على أن يكون هذا الدعم مدروسا وموجها وأن تكون الجهة الرسمية الداعمة قادرة على قراءة ولمس النتائج الايجابية لهذا الدعم من خلال أرقام حقيقية وواقعية تعكس نتائج هذا الدعم. والطريقة التي قامت بها السلطة بدعم الاحتفال في العقبة من خلال مبلغ (مسترد) تعتبر طريقة مناسبة لدعم القائمين على مثل هذه الاحتفالات والمهرجانات لمساعدتهم على انجاح ما يقومون به. محمد القاسم عضو مجلس ادارة جمعية الفنادق الأردنية
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner