الرئيسية/فيس بوك تويتر
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

# فتبينوا

# فتبينوا
شعار الحملة

خبرني – محمد ساهر الطراونة أطلق شاب أردني بالتعاون مع شبان من بلدان عربية، حملة على الإنترنت بعنوان (#فتبينوا) بهدف تنقية الموروث الديني من الخرافات. وانطلق مشروع (#فتبينوا) منذ حوالي 16 شهراً على شبكة الإنترنت بجهد شخص واحد حتى أصبح يضم أكثر من 70 متطوعاً مقسمين على 4 فرق، كما ارتفع عدد المتابعين منذ إطلاق الحلقة الأولى من برنامج #فتبينوا إلى ما يقارب 122 ألف متابع. وقال الشاب معاذ الظاهر مؤسس المشروع لـ"خبرني" الثلاثاء، "إن إيماننا بالله لن يزداد بأن نرى اسمه بين الغمام ولأن إيماننا بالنبي لا يتوقف على رؤية اسمه على سمكة سلمون، ولأن الله لا يعبد بالجهل، ولأن الإسلام ليس بحـاجة إلى الخرافات، وجدت حملة #فتبينوا لمكافحة الخرافات على الانترنت". وأكد الظاهر أن الحملة التي حملت عنوان " لأن الإسلام ليس بحاجة إلى الخرافات"، هدفها هو أن يكون المحتوى العربي خالٍ من الخرافات. وأضاف الظاهر "نريد تنقية الموروث الديني من الخرافات؛ ذلك لأنها تبدو بسيطة وغير مؤذية، لكن الحقيقة أن خطرها كبير جدًّا، فهي تظهر للكثير من الناس كأنها جزء من الدين، وبات من الصعب تمييزها من الحقيقة عند بعض". وتابع معاذ الحديث قائلاً "هدفنا ليس قريب المدى، وضعنا هدفاً كبيراً منذ البداية، الوصول إلى محتوى عربي خالٍ من الخرافات، خاصة أن المقصود ليس المحتوى الديني فقط، بل سنتطرق إلى الطب والهندسة والفيزياء والاجتماع والسياسة، وغيرها من المجالات التي تطالها الخرافات"، مضيفًا "بدأنا بالجانب الديني، ولكننا سنتوسع خلال أشهر بعد إطلاق الموقع الإلكتروني. ويقول معاذ "لم أتوقع للحملة أن تنجح وتنتشر كما هو الحال الآن، وأظن أن نجاحها يعود إلى احترام عقل المتابع بالاهتمام بالمحتوى الذي ننشره، مع توضيح مصادر ما نطرحه من معلومات". ويؤكد "كافحنا مئات الخرافات التي لم يكن يجد الكثير من مستخدمي (فيس بوك) ردّاً عليها، ولذا قوبلنا بتفاعل كبير وكثير من الشكر والثناء، والإعراب عن السعادة بوجود من يحقق حلمهم بالدفاع عن الإسلام بطريقة موضوعية، وهو ما أثبت لنا وجود حالة تعطش إلى مثل هذه الحملة". تالياً رابط صفحة الحملة على فيس بوك: WWW.FACEBOOK.COM/FTBINO  
Khaberni Banner Khaberni Banner