Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

منع أدوية شائعة لاحتوائها شوائب مسرطنة

منع أدوية شائعة لاحتوائها شوائب مسرطنة
تعبيرية

خبرني - أعلنت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، قبل عدة أيام، أنها علمت أن بعض أدوية الرانتيدين، بينها الدواء المعروف تجاريًا باسم "زانتاك"، التي تستخدم لعلاج حموضة وقرحة المعدة، تحتوي على نسب قليلة من شوائب نيتروزامين المسرطنة.

وقالت الهيئة، في بيان، إنها تحقق منذ العام الماضي في وجود المادة وشوائب أخرى توجد في العقاقير المستخدمة لعلاج ضغط الدم وأمراض القلب المعروفة باسم ARBs.

وبعد ذلك، قالت المؤسسة العامة للغذاء والدواء في الأردن إن دواء الـ(Zantac tablet) لم يتم استيراده منذ عام 2015 بشكل رسمي، وأنها بصدد سحب أي كمية متبقية منه في الأسواق إن وجدت، والتعميم على كافة القطاعات بسحبه، داعية المواطنين إلى عدم القلق حيال ذلك.

وأوضحت المؤسسة في بيان صحفي، أن إدارة الغذاء والدواء الأميركية أعلنت عبر موقعها الإلكتروني بتاريخ 13/ 9/ 2019 أنها على علم بوجود المادة المتحطمة (NDMA) أو الشائبة بمستويات قليلة في دواء "Zantac"، والمعروفة كملوث بيئي قد يتواجد في الماء والأطعمة المختلفة.

وأضافت المؤسسة أن الدراسة المخبرية التي أجرتها الإدارة الأميركية على الدواء أظهرت احتمالاً (لم يثبت قطعياً) أن تكون هذه المادة من المواد المسببة للسرطان في الأدوية الخاصة بتقليل إفراز الحمض في المعدة، والتي تحمل الاسم العلمي "رانيتدين -Ranitidine"، ومن ضمنها الاسم التجاري العالمي المعروف (Zantac)، غير أنها لم تمنع استخدام الدواء في السوق الأميركية، مؤكدة أن المسألة في إطار البحث والتدقيق.

وبعد ذلك أيضا، أعلنت الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية، الجمعة، سحب المستحضر الدوائي ZANTAC بجميع تراكيزه وأشكاله الصيدلانية المسجلة

وأوضحت الهيئة العامة للغذاء والدواء، في بيان لها، أنها علّقت احترازياً تسجيل خمسة مستحضرات أخرى، هي: NADINE، وRANACID، وRANID، وRANIMAX، وZYDAC

وأفادت الهيئة العامة للغذاء والدواء، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، بأن المستحضرات السابقة يحتمل وجود شوائب من مادة مسرطنة فيها، حيث رصدت ذلك تقارير من جهات رقابية عالمية، تفيد باحتمالية وجود شوائب بكميات قليلة من مادة N-Nitrosodimethylamine (NDMA) في بعض المستحضرات المحتوية على مادة "رانيتيدين" المصنّفة بأنها مادة يحتمل أن تكون مسرطنة، بما في ذلك مستحضر Zantac®

وأكدت الهيئة، على أنها تعمل على تحليل المستحضرات والتأكد من عدم تجاوز الشوائب فيها الحدّ المسموح به، حيث أخذت عينات من جميع المستحضرات المشار إليها لتحليلها، لافتةً، إلى وجود بدائل علاجية لها يمكن الحصول عليها من الأطباء المعالجين.

وفي مصر، قررت الإدارة المركزية للشئون الصيدلية بوزارة الصحة وقف تداول 21 دواءً في السوق تحتوي على مادة الرانيتيدين بعد تحذيرات عدة من احتوائه على شوائب من المواد المسرطنة المحتملة للإنسان.

جاء قرار الإدارة بناء على تقارير صادرة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية "FDA"، وتقرير الوكالة الأوروبية لتقييم الأدوية "EMA" بخصوص لمستحضرات الخاصة بتقليل إفراز الحمض في المعدة والتي تحمل الاسم العلمية رانيتيدين حيث تضمننت هذه التقارير العثور على شائبة بها من مواد التيتروسامين تسمى "NDMA" بمستويات منخفضة، إحدى المواد المسرطنة المحتملة للإنسان.

كما  أعلنت وزارة الصحة العامة القطرية، أنها سحبت عينات من أدوية "الرانتدين"، بعد تحذيرات من احتوائه على شوائب من مواد مسرطنة.

وينتمي دواء زانتاك Zantac، إلى مجموعة من الأدوية تسمى الهيستامين، ويستخدم زانتاك لعلاج القرحة في المعدة والأمعاء، ويعالج زانتاك أيضًا مرض إرتجاع المعدة والمرئ

وتعتبر المادة الفعالة لدواء زانتاك هي مادة الرانيتيدين، التي تساعد في علاج بعض أمراض الجهاز الهضمي، والأمراض الجلدية ويقوم بتهدئة الكحة، لأنها تتعامل مع المادة التي تفرزها خلايا الجسم، وهى مادة الهيستامين ويعالج قرح الجهاز الهضمي، والحموضة، كما يستعمل دواء زانتاك في علاج بعض الأمراض الجلدية مثل الطفح الجلدي الشديد، والحكة و الحساسية الجلدية

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner