Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ما قصد الهياجنة بالمعلومات السرية عن اللقاح الصيني؟

ما قصد الهياجنة بالمعلومات السرية عن اللقاح الصيني؟
تعبيرية

خبرني - قال مسؤول ملف كورونا وأمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة الدكتور وائل هياجنة إن منطمة الصحة العالمية عادة تأخذ وقتها في مناقشة ومراجعة التقارير، وذلك رداً على سؤال "خبرني" حول كيف ستقنع وزارة الصحة المواطنين بإخذ اللقاح الصيني – الإماراتي رغم عدم إجازته من منظمة الصحة العالمية.

وأوضح الهياجنة في مؤتمر صحافي أن عدم نشر نتائج الدراسة الثالثة لا يعني أنها غير موجودة، مؤكداً أنها موجودة وأعلن عنها، وهو الأمر الذي أكد عليه أيضا وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات.

وأضاف الهياجنة: "تحدثت أنا ووزير الصحة شفويا وهاتفيا مع الكثير من الباحثين في هذه الدراسات".

وتابع يقول: "بالنهاية مؤسسة الغذاء والدواء الأردنية هي من يقرر "وقد تكون لديه معلومات سرية" معينة عن نتائج المرحلة الثالثة.

وقال عبيدات رداً على جواب الهياجنة "بالسرية"، إنه ليس المقصود سرية، إنما هي لمؤسسة الغذاء والدواء، وأصحاب الاختصاص في هذا الموضوع، مشيراً إلى أن هناك تفاصيل كثيرة، مؤكداً أنه لا يوجد شكوك في الفعالية والمأمونية".

وأضاف عبيدات: "كيف صنعت اللقاحات، ومن ماذا صنعت، ربما هناك تفاصيل لا يحتاج المواطن أن يعرف عنها، ولا ضرورة للمواطن أن يعرف عنها، لأنها أمور تفصيلية".

وتابع عبيدات: "من يرغب معرفة هذه المعلومات عليه التوجه إلى مؤسسة الغذاء والدواء للحصول على المعلومات ولا يوجد ما نخفيه عن الموضوع".

وأكد عبيدات أن اللقاح الصيني – الإماتي أجيز في بلد المنشأ وفي دول اخرى وفي الأردن، وأعطي بكميات كبير في دول". وعن الاختلاف عن الفعالية بين اللقاح الصيني الإماراتي ولقاح فايزر، قال عبيدات إنه ربما يكون بلغة الأرقام هناك اختلاف لكن علمياً كلاهما فعال بالرغم أنه احدهم 80% و96% .

وأكد عبيدات أنه علمياً وصحيا اللقاحان فعالان.

Khaberni Banner Khaberni Banner