Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ماجدة الرومي: أنحني لمكانس الشباب

ماجدة الرومي: أنحني لمكانس الشباب

خبرني - قامت الفنانة ماجدة الرومي بزيارة مفاجئة إلى منطقة "مار مخايل" الواقعة بالقرب من مكان انفجار بيروت، مشيرة خلال دردشة مع الاعلاميين إلى أن "من قضى بالانفجار هم أشخاص غاليين ودمائهم هي دمائنا، وما يمكنني القيام به سأقوم به والباقي على الله".

وأضافت ماجدة قائلة: "لا أصدق أن ربنا غافل عن معاناة هذا الشعب العنيد"، معتبرة انها "لا تجيد التنظير بالسياسة، واوكل هذا الأمر إلى اصحاب الاختصاص بالسياسة والاقتصاد، لأننا استوينا من الموت من كل الطوائف، ولازلنا نتكلم عن أحزاب، ولا نعلم إلى أين نحن ذاهبين فبات الأجدر بنا اليوم أن نقف الى جانب بعضنا البعض".

وحيت ماجدة الشباب الذين تدافعوا للقيام بتنظيف شوارع بيروت وقالت: "مكانسهم ركعتني وأنحني لهم".

واختصرت ماجدة كلامها قائلة: "الثورة تولد من رحم الأحزان".

وأوضحت ماجدة اننا "لن نستسلم وهذا بلد لا يموت ودعت الفنانين للنزول الى الشارع لأن لبنان بحاجة لهم".

ولحظة وقوع الانفجار اشارت ماجدة الى انها "كانت موجودة في منزلها في جونية واعتقدت أنها هزة أرضية في بداية الأمر وبعدها اكتشفنا ان الانفجار كبير وبذهول تابعت ما رأيته عبر شاشات التلفزة".

ورأت ماجدة من جهتها، أن "الانفجار هو عمل مفتعل بحق الشعب اللبناني وهناك من يطلب منا الرحيل، ولكن نحن متمسكون بالبقاء في هذه الأرض"، داعية الجميع إلى عدم اليأس وهذه شدة وستمرّ مثلها مثل غيرها ويقوة الشعب اللبناني سنتخطى كل شيء".

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner