Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

كم يكسب الإخوان مقعدا في الانتخابات؟

كم يكسب الإخوان مقعدا في الانتخابات؟
أرشيفية

خبرني – محمد ساهر الطراونة بعد قرار الهيئة العليا لإدارة الانتخابات النيابية، في جبهة العمل الإسلامي خوض الانتخابات البرلمانية القادمة ضمن تحالف قوائم "التحالف الوطني للإصلاح" بدأت التكهنات حول عدد المقاعد التي ستكون من نصيب الحزب وحلفائه.  وسجل الحزب مشاركته في 20 قائمة بعدد من المحافظات التي له ثقل جماهيري فيها، بهدف نيل أكبر عدد ممكن من المقاعد في مجلس النواب. النائب السابق الدكتور ممدوح العبادي أكد أن الإخوان المسلمون لن ينالوا ما يتوقعوه من مقاعد تحت قبة البرلمان بسبب طبيعة قانون الانتخابات الذي يصعب فيه أن ينجح أكثر من شخص في نفس القائمة. وقال العبادي لـ"خبرني" إن الإخوان لديهم ثقل وتواجد في العاصمة عمان ومحافظة الزرقاء وسيكون لهم نصيب "الأسد" هناك. وأشار العبادي إلى أن الإخوان لن يصلوا إلى درجة "الاكتساح" كما يظن البعض بناء على عدد قوائمهم الكبيرة نوعا ما، وأن تحالفهم منع الكوتات "المسيحية والشركسية والشيشانية سيساعدهم في رفع عدد المقاعد. وتوقع العبادي أن الإخوان لن ينالوا في هذا المجلس على أكثر من 16 مقعداً في أفضل الحالات. من جانبه، توقع المحلل السياسي والكاتب رجا طلب أن ينال الإخوان  من 12- 15 مقعداً في المجلس القادم. وأكد طلب لـ"خبرني" أن فرضية الاكتساح غير واردة وسينالوا حصتهم الكبرى في محافظتي الزرقاء وإربد والعاصمة عمان. وأشار إلى أن الإخوان لن يكونوا أغلبية تحت القبة ولا حتى صناع قرار برلماني، مؤكداً أن مشهد مجلس عام 1989 لن يتكرر لأسباب كثيرة أبرزها تغيير مشروعهم السياسي وهزيمته في مصر وسوريا، بالإضافة إلى هزيمته الداخلية وانقسامهم في الأردن. طلب ختم تصريحه لخبرني بالتذكير أن الإخوان ليسوا رقما سهلاً ولديهم قواعد جيدة وقوية.  
Khaberni Banner
Khaberni Banner