Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

قصة الصوت الذي سُمع بالعقبة

قصة الصوت الذي سُمع بالعقبة

خبرني - اكد محافظ العقبة الدكتور غسان الكايد ان المادة التي اصدرت صوتا مدويا اليوم السبت في حاوية قمامة بالعقبة تبين انها ( فوسفيد الالمنيوم ) المستخدمة لتعقيم الصوامع والبواخر.

وقال ان هذه المادة تستخدم للتعقيم باشراف مهندسين متخصصين وليس من قبل الاشخاص العادين.

واكد المحافظ الكايد ان هذه المادة ممنوع استخدامها الا بشروط صارمة لخطورتها على حياة الانسان.

وقال ان التحقيقات جارية لمعرفة مصدر هذه المادة والجهة التي استخدمتها والقتها في حاوية القمامة.

اما التحقيقات فيما جرى فتؤكد انه تم العثور على علب واقراص من هذه المادة وعددها 7 اقراص، ملقاه في حاوية قمامة في وسط سوق العقبة التجاري قرب محامص الشعب.

وقالت مصادر ان احدى هذه العبوات انفجرت بيد عامل نظافة وافد اثناء تنظيفه للحاوية وتبين انها مبيد حشري سام يستخدم للتعقيم.

واشارت الى ان أحد المحلات التجارية استخدم هذه المادة لتعقيمها وتخلص منها بشكل غير صحيح عبر حاوية القمامة غير المخصصة لمثل هذه المواد الخطرة.

واكدت ان العامل الوافد تم نقله الى المستشفى الاسلامي لعلاجه وانه قيد العلاج واصابته طفيفة.

ويشار ان الى ان هذه المادة هي ذاتها التي اودت بحياة 3 اطفال في العقبة العام الماضي نتيجة استنشاقهم لها من منزل مجاور لهم تم تعقيمه بهذه المادة خلافا للقانون.

Khaberni Banner
Khaberni Banner