Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

قروض للمزارعين المتضررين من كورونا

قروض للمزارعين المتضررين من كورونا

خبرني  - أكد وزير الزراعة المهندس إابراهيم الشحاحدة، إقرار الحكومة لخطة عاجلة لدعم المزارعين المتضررين من أزمة انتشار فيروس كورونا، ولاسيما في الأيام الأولى من العمل بقانون الدفاع، بقروض ميسرة بقيمة عشرة ملايين دينار تؤول فائدتها إلى الصفر.

وقال، في تصريحات عبر الهاتف مع ممثلي وسائل الاعلام المحلية في محافظة اربد، بحضور محافظ اربد رضوان العتوم، إن الدولة الأردنية لن تقف مكتوفة الأيدي لحماية مزارعها، فهو صمام الأمان لأمنها الغذائي.

وأضاف الشحاحدة: إن القطاع الزراعي أثبت، خلال الازمة، أنه عمود الاقتصاد الوطني والأمن الغذائي رغم العمل بالحد الأدنى من العمالة، مؤكدا استعداد الوزارة للتعامل مع أي تحديات طارئة تواجه القطاع واتخاذ القرار المناسب حيالها على وجه السرعة.

وحول تعويض المزارعين المتضررين من الأحوال الجوية، التي سادت الأردن في وقت سابق وألحقت اضرارا بالمحاصيل الزراعية في وادي الأردن، أوضح أن لجان حصر الاضرار أنهت عملها ويجري تقييم نتائجها ليصار خلال اليومين المقبلين لإقرار الآلية الأنسب لتعويضهم.

وأشار الشحاحدة إلى أن الوزارة تعمل مع الجهات المعنية والمسؤولة على تسهيل الاجراءات المتصلة بديمومة انسياب السلع الغذائية بشروط صحية امنة.

وقال إنه "لولا الإجراءات التي سبقت الأزمة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد والمتعلقة بحماية المنتج لفقدنا خسائر بالمليارات في القطاع الزراعي، لكن أثبتت الدولة الأردنية أنها قادرة على التكيف والمرونة بمواجهة التحديات والظروف الطارئة وهو ما أبقى لدينا مخزونا كافيا من الدواجن وبيض المائدة والمنتوجات الزراعية كافة.

وأكد الشحاحدة ان وزارة الزراعة وبالتنسيق مع وزارة الصناعة والتجارة لن تسمح باختراق وتجاوز السقوف السعرية، لافتا إلى أن باب الاستيراد سيبقى مفتوحا لمعالجة أي اختلالات في هذا الجانب أو عدم كفاية المنتج المحلي لبعض الأصناف والمنتوجات الزراعية.

ولفت الشحاحدة إلى أن الوزارة تعمل على تسهيل وصول المنتجات المستوردة لبعض الاصناف وأعدت منظومة تسهيلات متكاملة لها، شريطة أن تكون هذه السلع آمنة وصحية، مشيرا إلى أن البضائع المستوردة عبر خط نويبع –العقبة سيصار الى تسهيل عملية دخولها حفاظا على قدرة المستورد الأردني وعدم تكبيده أي خسائر في إطار هذه المنظومة .

إلى ذلك، شهدت أسعار الخضار والفواكه في أسواق اربد انخفاضا لليوم الثاني على التوالي بعد استقبال سوق اربد المركزي اليوم لأكثر من 700 طن من الخضار والفواكه.

وبين نقيب تجار ومستوردي الخضار والفواكه في اربد المهندس محمد قنديل أن الأسعار شهدت استقرارا واضحا في معظم الأصناف باستثناء الجزر والباذنجان "الكلاسيك" والليمون.

وانخفض سعر كيلو البندورة المعلقة إلى 25 قرشا والأرضية إلى 18 قرشا والأسود العجمي 30 قرشا والكلاسيك 50 قرشا والبطاطا إلى 30 قرشا والكوسا 55 قرشا والزهرة 20 قرشا والخيار 40 قرشا، فيما وصل سعر كيلو الجزر بالجملة الى دينار وفي محال التجزئة إلى 1.3 دينار.

Khaberni Banner