الرئيسية/لقطات
Khaberni Banner Khaberni Banner

غنيمات: الإعلام سلطة

غنيمات: الإعلام سلطة
غنيمات

خبرني - مندوباً عن رئيس الوزراء، رعت وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات، اليوم الأحد، إطلاق الملتقى الإعلامي الكويتي الأردني بعنوان "علاقة متجذرة وتطلعات مشتركة" بحضور ممثلين عن المؤسسات الإعلامية والثقافية من البلدين، مشيرة إلى أهمية إدراك رسالة الإعلام ودوره في الحقيقة باعتبار أن الإعلام رسالة وسلطة.

وقالت غنيمات: إن العلاقات الأردنية الكويتية جسدت نموذجاً يحتذى في العلاقات العربية بتبني الهموم والقضايا المشتركة برؤية القيادتين الحكيمتين.

وأكدت أن إقامة الملتقى الإعلامي الكويتي الأردني يعكس عمق العلاقات الأخوية الأردنية الكويتية في مختلف المجالات، التي أرسى دعائمها قائدا البلدين، جلالة الملك عبد الله الثاني، وسمو الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح.

واضافت: إن العلاقات الأردنية الكويتية تجذرت على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وهناك وحدة موقف ورأي إزاء قضايا المنطقة، لافتة إلى أن هذا الملتقى يعد بوابة مهمة، وفرصة لتبادل الخبرات والتجارب والأفكار، ومناقشة الرؤى التي تخدم توجهات الأردن والكويت لتطوير قطاع الإعلام.

وبينت غنيمات أن المؤتمر يجسد تأكيداً لتاريخية العلاقة التي تجمع البلدين الشقيقين وعمقها على مختلف المستويات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وأن انعقاد المؤتمر الإعلامي الكويتي الأردني يؤكد أهمية رسالة الإعلام ودوره كسلطة رقابية وأداة لنشر الحقيقة ومواجهة التحديات التي تجابه المنطقة.

وعرضت وزير الدولة لشؤون الإعلام لتجربة الأردن في إطلاق مشروع التربية الإعلامية الذي يتضمّن تعزيز الوعي والمعرفة في التعامل مع المعلومات المتدفِّقة عبر الفضاء الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي، من خلال تدريس مساق التربية الإعلاميّة كمساق إجباري في المدارس لتعليم النشء مهارات التفكير النقدي وكيفية التعامل مع الفضاء الإلكتروني.

وأكدت غنيمات أن المنطقة تواجه الكثير من التحديات التي تحتاج إلى ماكنة إعلامية مؤسسية من القطاع العام أو الخاص للوقوف في وجه التحديات وتقدم الحقيقة وتواجه الزيف والكذب والتشكيك في المواقف أو الضرب في الثوابت، ولدينا في الأردن تجربة تتمثّل بإطلاق منصّة (حقّك تعرف) للتعامل مع الإشاعات بشكل مباشر والردّ عليها، ونودّ أن نتعرّف على التجربة الكويتيّة في هذا المجال.

وشددت على أهمية إدراك رسالة الإعلام ودوره في الحقيقة باعتبار أن الإعلام رسالة وسلطة، ونحن في الأردن لدينا اشتباك ايجابي مع الإعلام وتواصل مستمر لتدريب وتعزيز دور الإعلام حتى يكون من ادوات الرقابة على السلطة.

وقال مندوب السفير الكويتي في الأردن عادل الزعبي: إن انعقاد المؤتمر يشكل تعزيزا لأواصر التعاون التي يتميز بها البلدان الشقيقان في كافة المجالات، وتمثل توجيهات القيادتين الحكيمتين نبراسا لعمق العلاقات بين الجانبين، داعيا الى السعي لاستغلال الكفاءات الإعلامية والثقافية بين البلدين وتبادل وجهات النظر والتوصيات لتطوير الحالة الإعلامية بين مؤسسات البلدين.

وأكد الامين العام للملتقى منصور العجمي ارتباط البلدين الشقيقين بعلاقات وطيدة متجذرة من الارادة المشتركة، وعمق أواصر التعاون في جميع المجالات، وتجاوز العلاقة مرحلة الدبلوماسية والبروتوكول إلى الأخوة الحقيقية، لافتا إلى أن الأردن يتسم بالأمن والاستقرار ويلقى اهتمام الطلبة الكويتيين الدارسين في الأردن، وهناك وحدة في الصف والموقف لدى البلدين الشقيقين.

وتضمن الملتقى الذي يستمر يومين عرضا لفيلم وثائقي عن العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين، وجولة على معرض الصور الى جانب اقامة عدد من الندوات الإعلامية لليوم الاول ضمن محورين، الاول الإعلام بين القانون والحرية، والثاني الإعلام بين الرقمية والتقليدية.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner