Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

عشيرة شاب قتله الأمن تطالب بإقالة المجالي

عشيرة شاب قتله الأمن تطالب بإقالة المجالي
من اجتماع العشيرة

خبرني – رعد العضايلة طالب ذوو شاب قتل برصاص الأمن الخميس في محافظة إربد شمالي الأردن بإقالة وزير الداخلية ومحاسبة مدير الأمن العام بسبب "جريمة القتل العمد" التي وصفوها بالنكراء. وكان الأمن أطلق الرصاص على مواطن خلال مداهمة في جديتا بإربد مساء الأربعاء وأصاب آخر، وقال في وقت لاحق إن الأول توفي وهو مطلوب "خطير جداً". وأصيب أيضاً بالرصاص شاب لم يكن مطلوباً ولا مقصوداً بحسب الأمن. وقال بيان من عشيرة الربابعة التي ينتمي إليها الشاب إنه "على ضوء جريمة القتل العمد التي ارتكبها جهاز الأمن العام في بلدة جديتا مساء يوم الأربعاء ... بحق ابننا المغدور أحمد حسين أحمد الربابعة" تقرر "رفض استلام جثة ابننا رفضاً قاطعاً" حتى تتحقق عدة مطالب. وأوضح البيان الذي صدر بعد اجتماع للعشيرة أن المطالب هي إقالة وزير الداخلية حسين المجالي الذي قالوا إنه حول الدولة إلى دولة بوليسية لا دولة قانون. وطالبت عشيرة الربابعة كذلك بـ"محاسبة ومعاقبة" مدير الأمن العام "الذي أوعز بهذه الجريمة النكراء". ولفت البيان إلى أن الواقعة حدثت "بينما كان المغدور في مزرعته يحتسي الشاي حيث طوقته الأجهزة الأمنية وأطلقت عليه لعيارات النارية وأدت إلى إصابته إصابات بليغة". وقال "لم يتم إسعافه إلى أقرب مركز طبي، حيث تم إسعافه إلى مستشفى البشير" في عمّان. وأشار إلى أن الأمن رفض إسعاف الشاب عندما أصيب إلى مستشفى الإيمان القريب من البلدة نسبياً، معتبرين ذلك دليلاً على وجود نية للقتل.
Khaberni Banner Khaberni Banner