الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner

شعبولا: لن أغني لعمرو موسى بعد هزيمته

شعبولا: لن أغني لعمرو موسى بعد هزيمته
شعبان عبدالرحيم

خبرني - فجَّر الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم مفاجأة من العيار الثقيل بإعلانه تأييد المرشح الرئاسي أحمد شفيق في جولة الإعادة من انتخابات الرئاسة ضد مرشح الإخوان المسلمين محمد مرسي، بعد خروج مرشحه المفضَّل عمرو موسى من السباق الرئاسي. ويُعتبَر إعلان شعبان عبد الرحيم الملقب بـ"شعبولا" تأييده أحمد شفيق مفاجأة للجماهير؛ لأنه الوحيد من الفنانين الذي أبدى إعجابه بموسى منذ سنوات وقدَّم إليه أغنية بعنوان "بكره إسرائيل وأحب عمرو موسى". الأغرب من ذلك هو أن شعبان قاطع أحد أبنائه من قبل بعد أن أعلن دعمه المرشح أحمد شفيق وقدَّم أغنية له تنافس أغنية شعبولا والده لعمرو موسى. وقال شعبان، في تصريح لـmbc : "تصالحت مع ابني، وأدركت أن غضبي منه لم يكن في محله، خصوصًا أن كل واحد له الحرية في اختيار المرشح الذي يؤيده". وبرر "شعبولا" تحوُّل موقفه قائلاً: "الانتخابات تشبه لعبة كرة القدم تمامًا؛ بها الغالب والمغلوب، وعلى المغلوب أن يتقبَّل النتيجة بروح رياضية. وهذا بالفعل ما فعلته". وعن إحساسه عند لحظة خروج موسى من جولة الإعادة، قال: "في الحقيقة، في بداية الأمر شعرت بصدمة ودهشة؛ لأنني شاهدت بعيني مدى جماهيرية المرشح عمرو موسى بنفسي؛ فقد كنت أحضر الجولات والمؤتمرات معه، وكنت أشعر برهبة من كثرة الشعبية "والسرادقات "العظيمة التي يصنعها المؤيدون له، ودعم أهل الصعيد له، لكن النتيجة كانت مدهشة وصادمة حقًّا". وعن إمكانية تقديمه أغنية لشفيق بعد أن قرر دعمه، قال: "لا، من المستحيل أن أغني لمرشح غير عمرو موسى، ومن الصعب أن أغني لشفيق بعد أن قدمت من فترة قليلة أغنية ثانية تدعمه".
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner