Khaberni Banner Khaberni Banner

سلام سعد عن جويل: (يلي قالته بنستحي نقوله)

سلام سعد عن جويل: (يلي قالته بنستحي نقوله)

خبرني - علقت خبيرة الإتيكيت والبروتوكول، الدكتور سلام سعد، على فيديو خبيرة التجميل جويل مردينيان الذي تحدثت خلاله عن قضاء حاجتها على نفسها وفضح والدتها لها.

وفاجأت جويل مردينيان، جمهورها خلال تواصلها معهم عبر تقنية البث المباشر على إنستغرام ، بالكشف عن موقف محرج تعرضت له في أحد الأماكن في لبنان برفقة والدتها.

وفي التفاصيل، فقد دُعيت الخبيرة وفق (فوشيا) إلى حضور حفل للمطرب اللبناني وائل منصور، الذي تعرفت عليه من خلال ظهورها معه في حلقة مع الإعلامي اللبناني نيشان، لافتة إلى أنها حضرت الحفل الذي استمر حتى ساعات الفجر الأولى.

وأشارت جويل مردينيان إلى أنها عندما تدخل إلى أي مكان تجلس على كرسي وتبقى مكانها لحين مغادرتها، منوهة إلى أنها تناولت في تلك الليلة خلال الحفل 4 مشروبات غازية مثلجة وهو ما جعلها تريد الدخول إلى “الحمام”، لكنها قررت التماسك لحين العودة إلى المنزل.

وأكدت أنها لم تستطع التماسك فاضطرت إلى أن تجلس على الأرض حتى يقوم أصدقاؤها بإحضار السيارة لمغادرة المكان والعودة لمنزلها ولكن لم يأت جلوسها على الأرض بنتيجة، وقضت حاجتها في ملابسها التي ترتديها ومن هنا لم تستطع التحرك.

وأشارت إلى أنها عندما حضر أصدقاؤها لمغادرة المكان لم تستطع إخبارهم بما حدث وذلك لحرجها منهم إلا أن والدتها أفصحت عن الأمر وعرضتها لموقف أكثر إحراجا، مختتمة حديثها لجمهورها: "إذا شفتوني بسوي إعلان (لبامبرز) الفترة الجاية بتعرفوا ليش".

واللافت، أنه ومنذ الإفصاح عن هذه القصة انقسم المتابعون بين من نوه بعفويتها وبين من انتقد الخبيرة بشكل قاس، فانهالت عليها الإهانات واتهمها البعض بأن حديثها غير مسؤول في ظل الأزمة التي يعيشها الكون بسبب فيروس كورونا، معتبرين أنها تحب التصنع وتهوى إثارة الجدل.

وتجدر الإشارة، إلى أن جويل ماردينيان كانت قد أثارت جدلا واسعا قبل فترة من خلال فيديو ظهرت خلاله وهي تقوم بحلق جزء من شعرها بطريقة استفزت عددا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

Khaberni Banner