Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

زواتي: نتجه للاعتماد على الذات في الطاقة

زواتي: نتجه للاعتماد على الذات في الطاقة
وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي

خبرني - قالت وزير الطاقة والثروة المعدنية، هالة زواتي، الثلاثاء، إن أهم أهداف الأردن، ضمن استراتيجية الطاقة للأعوام 2020 - 2030 هو أمن التزوّد بالطاقة.

وأضافت زواتي، خلال مؤتمر صحفي، في دار رئاسة الوزراء، أن الاستراتيجية مرتبطة بخطة تنفيذية تتضمن برامج ومشاريع عديدة تجسّد مبدأ الاعتماد على الذات.

وأوضحت أن الوزراة تركز على تنويع مصادر الطاقة لضمان أمنها، وتنويع أنواع الوقود، وعدم الاعتماد على نوع واحد.

وأشارات إلى أن الأردن سيعتمد على الغاز والصخر الزيتي والعديد من مصادر الطاقة لتوليد الطاقة الكهربائية خلال استراتيجية الطاقة للأعوام 2020 -2030.

وبيّنت أن تنويع مصادر الطاقة كان هدفا من الأهداف التي تنشدها الاستراتيجية، وزيادة مساهمة مصادر الطاقة المحلية.

وتابعت الوزيرة، أن الوزارة وضعت هدف تطوير قطاع الطاقة بالأردن، لنكون مركزا إقليميا لتبادل الطاقة.

وأردفت الوزيرة، أن الأردن خلال 6 سنوات انتقل من 2% إلى 20% من الاعتماد على الذات في الطاقة المتجددة.

واستمرت زواتي قائلة: إن الأردن سيخفض مساهمة المشتقات النفطية في توليد الكهرباء خلال عام 2030 إلى 1%.

وبحسب الوزيرة، فإن الأردن سيرفع مساهمة الطاقة المتجددة من 21% عام 2020 إلى 31% عام 2030.

ووفقا لزواتي، فإن مساهمة الصخر الزيتي في توليد الكهرباء ستبقى بحدود 15% عام 2030. 

أما مساهمة الغاز الطبيعي، في توليد الكهرباء، فستنخفض من 61% إلى 53% عام 2030.

وقالت زواتي، إن الأردن يجري توسيعات لازمة لتعزيز سلامة الأمن الكهربائي.

وأضافت أن الأردن يتجه نحو العدادات والشبكات الذكية في نظام الكهرباء.

وأشارت إلى أن الأردن في نهاية الطريق لتوقيع اتفاقيات الربط الكهربائي مع العراق والسعودية.

وبيّنت الأردن الأردن يتجه أيضا إلى تنويع مصادر استيراد النفط الخام، وتحسين أداء قطاع المشتقات النفطية.

وقالت إنه إذا انقطع استيراد النفط من أي مصدر، سوف نتجه إلى مصدر آخر بشكل فوري، دون تأثر البلاد بالانقطاع.

واستدركت أن الأردن يستخدم نحو 150 ألف برميل نفط يوميا.

وأضافت أنه سيعاد استيراد النفط من العراق خلال اليومين الماضيين.

وأوضحت أن الأردن لم يحفر بئرا في حقل حمزة منذ نحو 30 عاما، ولم يعمل على تأهيل الحقل والآبار وإعادة حفر آبار جديدة في الحقل.

وأضافت أن الأردن عاد لتأهيل حقل حمزة والآبار العاملة فيه.

وأشارت إلى اتجاه الأردن أيضا، إلى تنويع مصادره من الغاز الطبيعي.

وبشأن حقل الريشة، قالت زواتي، إنه لم يتم حفر أي بئر في الريشة خلال الـ10 سنوات الماضية، مستدركة أن الأردن حفر بئرين جديدتين في الحقل، وبدأ في البئر الثالثة، خلال السنة الأخيرة.

وستنخفض مساهمة الغاز الطبيعي في توليد الكهرباء من 85% عام 2019 إلى 53% عام 2030، وفقا لزواتي.

وسيعمل الأردن على تحسين كفاءة استخدام واستتهلاك الطاقة، ضمن الاستراتيجية.

Khaberni Banner
Khaberni Banner