Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

رفض الذهاب لطبيب الأسنان 27 عاماً..والنتيجة؟

 رفض الذهاب لطبيب الأسنان 27 عاماً..والنتيجة؟

خبرني - اضطر الأطباء في بريطانيا لإزالة فك مريض رفض زيارة طبيب الأسنان لمدة 27 عاماً، بعد العثور على ورم بحجم قبضة اليد في فكه.

وتم تشخيص إصابة دارين ويلكنسون (51 عاماً) بورم أرومي عصبي، بعد أن أظهرت الصور الشعاعية وجود ظل كبير في منتصف جمجمته.

وبات دارين الذي يعيش مع زوجته ميل (53 عاماً) في شيفيلد غير قادر على التحدث أو الأكل أو الشرب، بعد أن أزال الجراحون 90% من فكه.

وقالت ميل "لقد حاولت منذ سنوات أن أسجل له موعداً لدى طبيب الأسنان، وتمكنت في النهاية من حجز الموعد، كان يخاف من الذهاب إلى طبيب الأسنان، ولم يذهب إلى أي طبيب على مدى 27 عاماً".

وأضافت ميل "أظهرت صور الأشعة السينية وجود ظل ضخم وثقب أسود في منتصف وجهه، وقال طبيب الأسنان إنه لم ير شيئاً مماثلاً من قبل".

وتمت إحالة دارين كحالة غير عاجلة إلى مستشفى تشارلز كليفورد لطب الأسنان في شيفيلد، حيث تم التأكد بعد إجراء خزعتين من أنه كان مصاب بورم كبير عدواني يسمى الورم الأرومي النقوي، ويجب إزالته في أقرب وقت ممكن.

وكان من المقرر إجراء عملية إزالة 90% من الفك السفلي وإدخال صفائح التيتانيوم في 20 مارس (آذار)، ولكن تم تأجيلها بسبب أزمة فيروس كورونا، ولكن بعد ذلك بأسبوع، أصيب دارين بتسمم في الدم، وتعيّن نقله إلى المستشفى لإجراء جراحة طارئة.

واضطر دارين للخضوع لست جراحات طارئة بعد ذلك، بسبب المضاعفات والالتهابات التي أصيب بها.

ويخطط الأطباء الآن لإجراء عملية زرع من عظام ساق دارين، في محاولة لإعادة بناء فكه من جديد، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

Khaberni Banner
Khaberni Banner
Khaberni Banner