Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

جامعة الشرق الأوسط تواكب متطلبات الثورة الرقمية في عملية التعليم واستقطاب الطلبة

جامعة الشرق الأوسط تواكب متطلبات الثورة الرقمية في عملية التعليم واستقطاب الطلبة

خبرني  - أكد عضو هيئة التدريس في كلية الإعلام بجامعة الشرق الأوسط، الدكتور كامل خورشيد، أن الجامعة كانت أول صرح أكاديمي أردني يستحدث تخصص "الإعلام الرقمي"، في العام الماضي، كنتيجة حتمية لفرض الثورة الاتصالية الحديثة سيطرتها على العالم، ليتوالى بعد ذلك استحداث هذا التخصص في الجامعات الأخرى.

جاء ذلك خلال استضافة الدكتور كامل خورشيد في برنامج "حلوة يا دنيا"، الذي يبث أسبوعيا عبر قناة "رؤيا" الفضائية الأردنية، صبيحة كل يوم جمعة، ويقدمه الإعلامي فؤاد الكرشة، وهو أحد خريجي كلية الإعلام في جامعة الشرق الأوسط عام ٢٠١٢.

وأشار الدكتور خورشيد، في اللقاء التلفزيوني، إلى أهمية الإعلام الرقمي وتغلغله في العصر الحديث، موضحا أن جامعة الشرق الأوسط تحرص على مواكبة التطورات المتسارعة في المجال، مدللا باستحداث آخر تقنيات الاتصال في عملية استقطاب الطلبة أثناء زيارتهم لحرم الجامعة، موضحا أن الجامعة حققت خطوات متقدمة في سعيها أن تكون جامعة رقمية ذكية بامتياز، تتمتع بجودة عالية وكفاءة كبيرة، وتقوم على استخدام التقنيات الذكية الحديثة في البنية التحتية لأنظمتها، لتطوير العلمية التعليمية وجعلها أكثر فعالية وحيوية.

وبين الدكتور خورشيد أن الجامعة بدأت باستخدام نظام التسجيل الإلكتروني داخل دائرة القبول والتسجيل، تعتمد على التكنولوجيات الحديثة وتساير تطورات الجوانب العلمية، اضافة لوضعها في أيدي المكلفين بعملية الاستقطاب، لوحة رقمية  ذكية "آي پاد"، تتضمن كل الخطط والمساقات والتعليمات التي تستغني عن الحزم الورقية، في خطوة تواكب العصر الرقمي الحديث. 

تجدر الإشارة، إلى أن الدكتور كامل خورشيد، وصاحب تجربة أكاديمية وخبرة إدارية ووظيفية تمتد على مدى أربعة عقود، وسبق له أن تقلد وظائف إعلامية وإكاديمية ودبلوماسية  متنوعة خلال فترة حياته في العراق الشقيق.

 

 

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner