Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

تفاصيل اللحظات الأخيرة بحياة الفنانة ماجدة الصباحي

تفاصيل اللحظات الأخيرة بحياة الفنانة ماجدة الصباحي

خبرني - رحلت عن عالمنا الخميس، 16 من شهر يناير، الفنانة المصرية ماجدة الصباحي، عن عمر يناهز 89 عاما.

الوفاة سببت صدمة لجمهور فنانة الزمن الجميل، وخاصة أنه لم ينشر أي أخبار عن تدهور في حالتها الصحية، وأكد المقربون منها أنها كانت قبل وفاتها بساعات تمارس حياتها بشكل طبيعي.

وبحسب ما نقلت مجلة (جولولي) عن المقربين من الفنانة المصرية، أكدوا انها استيقظت مبكرا في الصباح كعادتها، وطلبت طعام الإفطار، وتناولته، ثم انشغلت لبعض الوقت بالحديث مع مساعديها.

بعد ذلك قامت ماجدة بطلب كوب من الشاي، واحتسته، ورحلت بعد ذلك بدقائق، وهي جالسة في المنزل.

ومن المقرر تشيع جنازة الفنانة الراحلة غدا بعد صلاة الجمعة 17 يناير، من مسجد الحصري بالسادس من أكتوبر، على أن تدفن بمقابر العائلة.

وماجدة فنانة مصرية من مواليد 6 مايو عام 1931، اسمها الحقيقي عفاف ولدت في طنطا وحصلت على شهادة البكالوريا الفرنسية، كان أبوها موظفا في وزارة الموصلات، بدأت حياتها الفنية وعمرها 15 سنة دون عِلم أهلها وغيرت اسمها إلى ماجدة حتى لا تكتشف.

كانت بدايتها الحقيقية عام 1949 في فيلم الناصح إخراج سيف الدين شوكت مع إسماعيل يس، دخلت مجال الإنتاج وكونت شركة افلام ماجدة لإنتاج الافلام، ومن افلامها التي انتجتها "جميلة" "هجرة الرسول" وقد مثلت مصر في معظم المهرجانات العالمية واسابيع الافلام الدولية واختيرت كعضو لجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة.

Khaberni Banner Khaberni Banner