Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الليلي يلقن فيتال درسا في الاحترافية

الليلي يلقن فيتال درسا في الاحترافية

خبرني  - واصل لاعبو الجزيرة الستة التزامهم بتدريبات فريقهم الذي ينخرط حاليا بمعسكر في تركيا، واستمروا بذات الوقت في تغيبهم عن رحلة إعداد منتخب النشامى الذي يستعد لخوض تصفيات كأس العالم.

وعاش لاعبو الجزيرة في حيرة من أمرهم، بعدما طلب منهم الالتزام بتدريبات النشامى وبنفس الوقت التواجد في تدريبات فريقهم.

واللاعبون الستة هم: "أحمد عبد الستار، أحمد سمير، فراس شلباية، وليد عصام، يزن العرب، نور الروابدة".

ويستعد منتخب النشامى لمهمة وطنية كبيرة تتمثل بالاستعداد لتصفيات المونديال، والحال ينطبق على الجزيرة الذي يعتبر ممثل الأردن الوحيد في كأس الاتحاد الآسيوي، وبات يقف على بعد خطوتين من اللقب.

وكان بامكان الجهاز الفني لمنتخب الأردن ألا يضع نفسه في هذا الموقف، وبخاصة أن معسكر ماليزيا كان من الوارد التغاضي عنه من خلال العمل على تأمين مباراة ودية في عمان، قبل التوجه إلى تايوان لمواجهة منتخبها في تصفيات المونديال.

واثبت التجارب السابقة أن المعسكرات التدريبية الخارجية لمنتخب النشامى لا تأتي بالنتائج المرجوة، بدليل المعسكر الأخير الذي أقيم في تركيا ونتج عنه الإخفاق في بطولة غرب آسيا.

** احترافية الليلي

تعامل المدير الفني للجزيرة التونسي شهاب الليلي بمنتهى الاحترافية، عندما تمسك بحقه في التزام لاعبيه الستة بمعسكر تركيا الذي يأتي استعدادا لنهائي غرب بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، وبخاصة أن اللوائح تعطيه الحق بذلك، كون الالتزام بتدريبات المنتخب ومبارياته يكون ضمن أيام فيفا فقط.

وعلى النقيض تماماً، سخر المدير الفني للمنتخب الأردني بوركلمانز كل الجهود في سبيل إقناع الجهاز الفني للجزيرة بضرورة السماح للاعبيه الستة بالالتحاق بتدريبات النشامى، وتغاضى عن اللوائح التي تنص على حق النادي في إرسال لاعبيه خلال أيام الفيفا.

ما سبق خلق أزمة أربكت تحضيرات منتخب الأردن، الذي يستعد الأسبوع المقبل للسفر إلى ماليزيا لاقامة معسكر تدريبي، وأحبط رغبة المدرب بتواجد كافة اللاعبين بهدف تعزيز عامل الانسجام قبل مواجهة تايوان في مستهل مشواره بتصفيات كأس العالم.

في المقابل، فإن الجزيرة وجد بمعسكر تركيا ضالته في رفع جاهزية لاعبيه، لا سيما في ضوء توقف مسابقات الموسم الحالي.

** تزامن وشيء من المرونة

تزامن موعد معسكر النشامى في ماليزيا مع معسكر الجزيرة في تركيا، دفع المدير الفني للجزيرة شهاب الليلي لأن يتعامل بشيء من المرونة بخصوص اللاعبين الستة، بما يحقق مصلحة المنتخب الأردني، ولا يضر بذات الوقت باستعدادات الجزيرة وطموحاته.

ووفقا لموقع كووورة فان اتفاقاً سرياً بين بوركلمانز والليلي تم لحل هذه الإشكالية.

وينص الاتفاق بين المدربين، على قيام التونسي الليلي بالسماح للاعبي الجزيرة الستة بمغادرة تركيا يوم "28" أب الجاري، والتوجه منها مباشرة إلى ماليزيا للالتحاق بتدريبات النشامى من هناك.

ويمتد معسكر الجزيرة حتى الأول من أيلول المقبل، حيث يتضمن خوض 4 مباريات ودية، وذلك يعني أن اللاعبين الستة سيغيبون عن آخر لقاء ودي للجزيرة والمقرر يوم 31 أب الجاري.  

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner