Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الكويت.. ارتفاع بلاغات غسيل الأموال بحق مشاهير

الكويت.. ارتفاع بلاغات غسيل الأموال بحق مشاهير

خبرني - كشف مصدر كويتي رفيع أن عدد بلاغات الاتهام بغسل الأموال بحق مشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي ارتفع إلى 10 أشخاص تضخّمت أرصدتهم وباتت بالملايين، ما يستوجب التحقيق معهم وضبطهم خلال الأيام المقبلة.

يأتي ذلك بعد أقل من 24 ساعة من إعلان صحيفة "القبس"، عبر موقعها الإلكتروني عن 5 بلاغات لمشاهير متهمين بغسل الأموال في الكويت.

وقال المصدر إن أسماء المشاهير المُبلّغ ضدهم أصبحت أمام النيابة العامة رسمياً، وأن جهتين تساعدان في التحرّيات السرّية عن مصدر أموالهم، هما وحدة التحريات وجهاز أمن الدولة، وفقا لما نقلته صحيفة "الأنباء" الكويتية.

ولفت المصدر إلى أن مقدِّمة هذه البلاغات هي وحدة التحريات المالية، التي تعتبر جهة مستقلة، وأن هناك حزماً وعَهداً جديداً في تطبيق القانون على الجميع.

وعن ما إذا كان هناك فرصة أمام المتهمين بالتخلص من الأموال المتضخمة من خلال تحويلها إلى حسابات أخرى، أفاد المصدر بأنه "في حال ثبوت الجريمة فإن كل الأموال والعقارات التي جرى تحويلها ستعود وسيُحجز عليها، حتى لو أتمت الإجراءات القانونية في تحويلها قبل ثبوت الاتهام"، مضيفا: "لم يعد هناك ذكاء ولا دهاء أمام أي مجرم في تهريب أمواله والإفلات من العقاب".

وكان رئيس مجلس الوزراء الكويتي "صباح خالد الحمد الصباح"، قد شدد، الجمعة الماضي، على ضرورة تنفيذ توجيه أمير البلاد "صباح الأحمد الصباح" بحماية المال العام ومكافحة الفساد وتجسيد سيادة القانون، منوها إلى أن "وجود هذا الكم من مظاهر الفساد لا يستقيم في ظل تعدد الجهات الرقابية في الكويت، وما تقوم به من جهود، وما تزخر به تشريعات البلاد من أحكام تستهدف حماية المال العام والحد من مظاهر التعدي عليه"، وفقا لما نقلته صحيفة الأنباء الكويتية.

وجاءت تصريح رئيس الوزراء بعد إصدار النائب العام الكويتي "ضرار العسعوسي" قرارا بضبط "صباح جابر المبارك الصباح"، نجل رئيس مجلس الوزراء الكويتي السابق "جابر مبارك الحمد الصباح"؛ للتحقيق معه في قضية الصندوق الماليزي، والتي تدور حول تورط شخصيات ومؤسسات كويتية في عمليات غسل أموال بالاشتراك مع الحكومة الماليزية وإحدى الشركات الصينية.

ويبلغ عدد الدول التي تجري تحقيقات بشأن أموال الصندوق منذ مارس/آذار 2016، نحو 8 دول على الأقل، وهي ماليزيا والولايات المتحدة وسويسرا وهونج كونج وسنغافورة و3 دول خليجية، وتعتبر واحدة من أكبر فضائح الفساد الدولية، التي شملت كذلك رئيس وزراء ماليزيا الأسبق "نجيب عبدالرزاق".

Khaberni Banner
Khaberni Banner