Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الكرك القديمة عراقة اطاحها الاهمال

الكرك القديمة عراقة اطاحها الاهمال

خبرني – محمد الخوالدة 

يرى مواطنو مدينة الكرك (والمقصود هنا مدينة الكرك القديمه داخل الاسوار) أن الحالة التي وصلت اليها مدينتهم من ركود وتراجع تستدعي جهودا متضافرة لاعادة القها وهي التي كانت ذات زمان حاضرة دولة الخلافة الاسلامية فدانت لها مصر وبلاد الشام .

الكرك هذه تندب الان تاريخا مجيدا افل ، مدينة يفتها الاهمال، عقها جل ناسها فارتحلوا لمناطق امتدادها الجديدة ، وامعنت الادارات الحكومية المتتالية في ايلامها فاققدتها الكثير من نبض حياتها ، في الخطوة الاولى استباحت ارثها المعماري فاذهبت ابرز معالمه ، وكانت "النجلاء " حين افرغتها من الدوائر والمؤسسات الحكومية ، فارحلتها عنها لداع وفي الاعم الاغلب لغير داع الى اطراف يعوزها التنظيم والتحضير رغم تسميتها بالكرك الجديدة .

حصل هذا براي غيارى على مدينتهم في حين ملأت الحكومة فيه فضاءات المدينة ضجيجا رهانا خاسرا على سياحة لم تحسن الحكومة احداثها ، بل عملت النقيض ، ازالت معالم عمرانية تنطق بارث عريق ، وكل مافعلته مشاريع سياحية ثلاث بملايين الدنانير ، مبالغ اثقلت خزينة الدولة ذهبت هباء منبثا ، اذ لا ارادة حقيقية براي الغيارى لترجمة شعار رفعته وزارة السياحة منذ عقود "الكرك مقر للسواح لاممر" ، وهاهي الكرك القديمة اليوم تألم بصمت فلا نصير لها من اهلها من ذوي الجاه والمال وما اكثرهم ، ولانظرة حكومية تكفر عن خطيئها تجاه مدينة "المجد والتاريخ " كما يحلو للمنصفين من ذوي العلم بالتاريخ  تسميها ، مدينة شبه مهجورة تتوقف الحياة في شوارعها مع بدء ساعات المساء، وهي التي ظلت نابضة منذ اول استيطان بشري فيها قبل ما يزيد على 4500 عام .
 
تاريخ حافل..
 
قال المؤرخ الاردني المرحوم  د.يوسف غوانمة في كتابه (امارة الكرك الايوبية) إن اول استيطان بشري لمدينة الكرك كان في العام 2500 قبل الميلاد حين سكنها الايميون من القبائل الامورية لتظهر بعد ذلك على هيئة مملكة مؤاب، مرورا بالعهود الاشورية والفارسية واليونانية والمصرية والنبطية والرومانية فالصليبيون والمماليك الايوبيون الذين عاشت الكرك في عهدهم ازهى فترات تاريخها ،فاضحت عاصمة الخلافة الاسلامية ودانت لها مصر وبلاد الشام ، ازدهرت فيها كل انواع العلوم إلى أن دخلت الكرك تحت الحكم العثماني وحتى بزوغ فجر الثورة العربية الكبرى لتتحرر وتصبح احد مكونات المملكة الاردنية الهاشمية .
 
تفريغ غير مدروس..
 
يرى اصحاب مصالح تجارية في المدينة أن القاصمة التي طالت مدينتهم كانت جراء قرار افراغها من كافة المصالح الحكومية ونقلها إلى مناطق الامتداد الجديدة ، وهذا - بحسبهم- افضى إلى ضعف التردد على المدينة ، بعد أن كانت مقصدا لكل ابناء المحافظة الذين يراجعون الدوائر الحكومية او لقصد الشراء لتنوع منتج المدينة التجاري، وهذا اسهم – برايهم - في ركود كبير في الحركة التجارية في مدينة الكرك القديمة، كحالة يقولون انها تضاعفت بفضل بعض مخرجات مشروع الكرك السياحي الثالث الذي تم  دون استشارة اصحاب العلاقة من فعاليات المجتمع المحلي والمهتمين من ابناء المدينة.
 
واكد التجار أن الجهات الرسمية لم تدرس بعناية نتائج قرارها فيما يتعلق بافراغ المدينة من المصالح الحكومية، كما أن رهانها على الحركة السياحية رهان ثبت عقمه حتى اللحظة، فالمشاريع السياحية التي نفذت في المدينة على مدى سنوات طويلة لم تات بجديد ، فجاء المشروع السياحي الثالث الذي قالوا انه زاد الطين بلة، وهو - كما يرون - مشروع لن يختلف عن مشروعين سبقاه لم يوظفا توظيفا حقيقا للاغراض التي اقيما من اجلها فظلت المشكلة تراوح مكانها ، ويتوقع التجار ان يحل ما اسموه ب"المصيبة الكبرى" وهو الاخلاء التدريجي القائم حاليا للبنوك العاملة في المدينة القديمة التي يسهم وجودها في تحريك ولو جزئي للنشاط التجاري فيها والتوجه لمناطق الامتداد الجديدة . 
 
وغاب المسؤولون..
 
مواطنون قالوا انهم مصدومون لما ال اليه وضع مدينتهم  قال إن مدينة الكرك القديمة من بؤس فبعد اخلائها من الادارات الحكومية لم تعد تطأ ارضها اقدام المسؤولين في المحافظة او القادمين من العاصمة وبعد أن هجرتها الإدارات الحكومية لم تعد اقدام المسؤولين تطأها الا ما ندر، وهذا وفق المواطنين  افضى إلى ما يشاهد من الانفلات وفوضى التنظيم وحركة السير والمرور في المدينة ، وبالنظر للحالة التي آلت اليها المدينة  اشار المواطنون الى انها استحالت إلى سكن للعمالة الوافدة بعد أن هجرها المقتدرون من سكانها الاصليين الى مناطق الامتداد بحثا عن خدمات افضل وبيئة انقى.
 
مقترحات وآراء..
 
يعتقد الباحث والاديب نايف النوايسه انه ومع اهمية ماذهب اليه المواطنون في الحديث عن اسباب ركود الحياة في مدينة الكرك القديمة ، الا أن هناك اسباب اخرى وقال أن خلو المدينة من فعاليات وانشطة ثقافية تجتذب الناس هو عامل مهم ، وهذا ما يمكن تحقيقه – حسب النوايسه-  من خلال مجموعة انشطة وفعاليات متاحة التحقيق ،واضاف ينبغي اولافتح المدينة كمدينة تاريخية لامجال للاستثمار فيها الا بمايخدم المنتج السياحي مع الحفاظ على مافيها من نمط معماري ، كما يمكن بحسب النوايسه التعامل مع شارع المدينة الرئيسي الذي اكتفت وزارة السياحة برصفه وتركته فريسة لبسطات التجار واطارات السيارات التي اضرت كثيرا بما انجز من عمل في الشارع، وذلك بجعله شارعا مختصا ببيع المنتجات التراثية المعروفة في منطقة الكرك ، تماما كما هو الحال مع مدن عربية وعالمية كثيرة ، ودعا النوايسه إلى الاسراع في تشغيل بانوراما الصوت والضؤ والذي سيكون حال تشغيله منتجا سياحيا مهما ينشط السياحة الداخلية والخارجية للمدينة ويغري السائح الاجنبي بطول الاقامة في المدينة ، هذا بالاضافة قال النوايسه إلى الاكثار من الخدمات الترويحية وعمل برامج وثائقية تحكي تاريخ المدينة واهدائه إلى محطات التلفزة عربيا وخارجيا ليكون بمثابة دليل ومرجع يساعد في تنشيط الحركة السياحية إلى المدينة.
 
وللحفاظ على ذاكرة المدينة يقترح الناشط الاجتماعي د.نضال مسنات منع العمران في المدينة القديمة والحفاظ قدر الامكان على ابنيتها وازقتها القديمة، داعيا لان تكون مدرسة الكرك الثانوية الشهيرة متحفا دائما للتراث الاردني بكل مكوناته .
 
واضاف المسنات إن بامكان جامعة مؤتة الاسهام بشكل فاعل في جهود احياءالمدينة من خلال ربط احد مرافقها التعليمية او البحثية بها، فالكثير من الطلبة قال المسنات الذين تلقوا تعليمهم في الجامعة من خارج ومن داخل الأردن تخرجوا من الجامعة دون أن تدوس اقدامهم ثرى المدينة القديمة او حتى يعرفوا عنها شيئا لعدم وجود مايربطهم بها .

Khaberni Banner