Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الشرطة الأرجنتينية تداهم منازل أصحاب سيلفي جثمان مارادونا

الشرطة الأرجنتينية تداهم منازل أصحاب سيلفي جثمان مارادونا

خبرني  - داهمت الشرطة الأرجنتينية منازل تعود إلى 3 أشخاص، التقطوا صورا مع جثمان أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا، داخل مقر تابع لواحدة من الشركات الكبرى لدفن الموتى في الأرجنتين.

وجرت المداهمات بواسطة الشرطة، رفقة عناصر من نيابة العاصمة بوينوس أيرس بشكل متزامن مساء الجمعة، وتم فيها مصادرة 3 هواتف محمولة وجهاز كمبيوتر "لاب توب" ووحدة تخزين "يو إس بي" وقمصان كانوا يرتدونها أثناء التقاط الصور.

وتم استدعاء الأفراد الثلاثة للاستجواب من قبل مكتب المدعي العام، لكن لم يتم القبض عليهم؛ لأن الجرائم المحتملة التي ارتكبت ليست جنائية.

وسيواجه الثلاثة بشكل مبدئي تهمة "انتهاك محتمل لحرمة جثمان متوفي وانتهاك حقوق شخصية للغاية"، بالتقاط صور لجثمان مارادونا داخل مقر "Sepelios Pinier" الأشهر بالأرجنتين في تجهيز وتشييع الموتى.

يشار إلى أن الثلاثة كانوا يعملون في الشركة، وتم تكليفهم بالاعتناء بجثمان نجم كرة القدم، الذي توفي الأربعاء عن 60 عاما إثر تعرضه لسكتة قلبية.

وتلقى أحد هؤلاء الأشخاص ويدعى كلاوديو (47 عاما) تهديدات عديدة عبر الهاتف من جانب مجموعة من مشجعي نادي "أرخنتيونس جونيوز" الذي كان يلعب مارادونا في صفوفه.

وقدم كلاوديو اعتذارا عن التقاط هذه الصور، ويظهر في أحدها إلى جانب ابنه البالغ من العمر 18 عاما.

وأحدثت الصور التي لفت جميع أنحاء العالم، وهي الوحيدة التي تظهر وجه النجم بعد وفاته داخل التابوت، ضجة كبيرة في الأرجنتين.  

Khaberni Banner Khaberni Banner