Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

السيسي: لا يوجد أهم من قضية فلسطين بالشرق الأوسط

السيسي: لا يوجد أهم من قضية فلسطين بالشرق الأوسط

خبرني - أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أنه لا سبيل للسلام إلا بإقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران، وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال السيسي، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: "إذا كنا ننشد حقاً تنفيذ القرارات الدولية، وتحقيق السلام والأمن الدائمين فى منطقة الشرق الأوسط، فليس أحق بالاهتمام من قضية فلسطين التى مازال شعبها، يتطلع لأبسط الحقوق الإنسانية، وهو العيش فى دولته المستقلة، جنباً إلى جنب مع باقى دول المنطقة".

وأضاف: "لقد استنزف الوصول إلى هذا الحق أجيالاً واستنفد العديد من القرارات إلى حد بات يثقل الضمير الإنسانى، ولا سبيل للتخلص من هذا العبء، وفتح آفاق السلام والتعاون والعيش المشترك إلا بتحقيق الطموحات المشروعة للشعب الفلسطينى فى إقامة دولته المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية، كى يعم السلام والأمن كل شعوب المنطقة".

وأوضح أن على المجتمع الدولى، تفعيل التزامه بتحقيق السلام الذى طال انتظاره، والتصدى للإجراءات التى تقتطع الأرض من تحت أقدام الفلسطينيين، وتقوض أسس التسوية، وحل الدولتين، التى تبنتها القرارات الدولية، وقامت عليها عملية السلام، والتى بادرت إليها مصر، سعياً إلى تحقيق السلام الشامل والعادل والدائم.

وفي موضوع ليبيا، تعهد السيسي بدعم ليبيا في حربها على الإرهاب، ومواجهة "تدخلات بعض الجهات الإقليمية، مضيفًا: "نتمسك بمسار الحل السياسي في ليبيا، وسندعم ليبيا في حربها ضد الإرهاب، وتدخلات سافرة لبعض الجهات الإقليمية".

وأشار السيسي إلى أن "بعض الدول الإقليمية، تساهم في نقل الإرهابيين بين سوريا وليبيا"، في تصريح يرجح أنه إشارة ضمنية إلى تركيا، التي تواجه اتهامات بإرسال مسلحين موالين لها من الأراضي السورية إلى الليبية.

وشدد الرئيس المصري على أن "الأزمة الليبية تؤثر على أمن دول الجوار، ومن المؤسف أن يستمر المجتمع الدولي في غض الطرف عن دعم حفنة من الدول للإرهابيين، سواء بالمال أو السلاح".

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner