Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

السويد.. تهديد مدير مدرسة رفض تطبيق حظر الحجاب

السويد.. تهديد مدير مدرسة رفض تطبيق حظر الحجاب

خبرني - رفض مدير مدير مدرسة في محافظة اسكونه (جنوبي السويد)، تطبيق قرار البلدية بحظر ارتداء الحجاب في المدرسة، ما دفع ناشطون لتهديده بالقتل.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية "تي تي"، أوضح مدير مدرسة "براستاموسا" في منطقة "سكوروب" بالمحافظة "ماتياس ليدهولم"، أنه تلقى تعليقات كراهية على مواقع التواصل الاجتماعي، وتهديدات بالقتل، بسبب رفضه تطبيق حظر الحجاب في مدرسته.

وأشار إلى أن شخصًا مجهولًا اتصل بهاتف المدرسة وهدده بالقتل، مضيفًا: "هذا الشخص، صرخ قائلًا إنه سيقتل كل شخص في المدرسة على رأسهم أنا بسبب قراري".

ولفت إلى أن المدرسة تضم 600 طالب، مبينًا أن الطالبات اللاتي يرتدين حجابًا "يقمن بذلك رغبة وفخرًا".

بدورها، ذكرت دائرة التعليم الوطني السويدية في بيان لها، أن "حظر الحجاب في المدارس ينتهك حرية الدين والتعبير، ولن يطبق".

وكان مجلس بلدية "سكوروب" قد فرض قبل 3 أشهر حظرًا على ارتداء الحجاب للطالبات، اللاتي لا تتجاوز أعمارهن 13 عامًا.

وتعليقًا على الحظر، قال "ليدهولم"، إنه لا يعترف بالحظر، ولن يطبقه في مدرسته.

وتزايد الجدل حول فرض البلدية، حظراً على ارتداء الحجاب في مدارس المدينة، وهو ما أثار ردود فعل غاضبة من منظمات حقوق الإنسان، وكذلك أوساط تربوية وقانونية وسياسية.

ووفق استبيان أجرته وكالة الأنباء السويدية، فإن السياسيين في 23 بلدية سويدية، قدموا إلى المجالس البلدية مقترحات بحظر الحجاب في المدارس، ومن مجموع 6 بلديات ناقشت بالفعل إصدار قرار حول ذلك، رفضت 5 بلديات منها المقترح، فيما وافقت بلدية واحدة وهي  على فرض الحظر.

يشار إلى أن نصف جرائم الكراهية عبر الإنترنت المرتكبة في السويد، استهدفت المسلمين، خلال الفترة بين 2017 – 2018، حسبما ذكرت جمعية "أبحاث جرائم الكراهية في الإنترنت".

كنا سبق أن أطلقت مجموعة عنصرية، دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى قتل المسلمين وحرق مساجدهم في السويد.

Khaberni Banner Khaberni Banner