الرئيسية/العالم
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ازدياد عدد القتلى الروس غير المعلن في سوريا

ازدياد عدد القتلى الروس غير المعلن في سوريا
جندي روسي في سوريا (أرشيف)

خبرني  -  قالت وكالة الانباء رويترز  انها جمعت ادلة تشير إلى أن عدد القتلى في صفوف القوات الروسية في سوريا خلال فترة من المعارك المستعرة لاستعادة مدينة تدمر الأثرية بلغ الآن 21 قتيلاً، بعد أن ظهرت معلومات عن مقتل ثلاثة متعاقدين عسكريين.

وقالت رويترز ان عدد القتلى الذي أحصته في الفترة بين 29 كانون الثاني وأواخر آذار أكثر من أربعة أمثال العدد الرسمي الذي أعلنته وزارة الدفاع الروسية وهو خمسة جنود.

وتدعم القوات الروسية الرئيس بشار الأسد، في حربه ضد مقاتلي معارضة ومتشددين يسعون للإطاحة به.

وذكرت رويترز الشهر الماضي استناداً إلى محادثات مع أصدقاء وأقارب القتلى وتدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي ومسؤولين في مقابر أن 18 مواطناً روسياً قتلوا من أواخر كانون الثاني إلى أواخر آذار.

ومنذ ذلك الحين تحققت رويترز من مقتل ثلاثة آخرين في المعركة هم أليكسي سافونوف وفلاديمير بلوتينسكي وميخائيل نيفيدوف أشارت مقابلات مع أشخاص مقربين منهم إلى أنهم كانوا متعاقدين عسكريين وليسوا جنودا.

ولا تعترف موسكو بشكل رسمي بوجود متعاقدين عسكريين في سوريا ولا تكشف عن أرقام الخسائر في صفوفهم. والعدد الإجمالي الرسمي لقتلى الجيش الروسي منذ تدخل روسيا في سوريا عام 2015 هو 30، لكن الرقم قد يكون أعلى بكثير لأن خسائر الجيش تعتبر من أسرار الدولة بموجب القانون الروسي.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner