Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

أدخر أموالي أم أستثمرها؟.. إليك الإجابة

أدخر أموالي أم أستثمرها؟.. إليك الإجابة

خبرني - يعتقد كثيرون أنهم أن ادخار الأموال وعدم استثمارها يحافظ عليها من تقلبات الأسواق، وساد هذا الاعتقاد أكثر مع انتشار وباء كورونا الذي سبب ضررا كبيرا لقطاع الأعمال عالميا، فهل هذا صحيح؟

الظن السائد بأن عدم استثمار المدخرات خوفا من الخسارة سيحافظ عليها، خاطئ تماما، ولهذا دليل.

فهناك قاعدة حسابية تسمى "قاعدة 72"، من خلالها نستطيع إجراء عمليتين حسابيتين للوصول إلى القيمة الحقيقية للمدخرات.

القاعدة الأولى: كم من الوقت سيمر على مدخراتي لتخسر نصف قيمتها إذا ابقيتها دون أي استثمار بسبب معدلات التضخم؟

والثانية: كم من الوقت سيمر حتى تضاعف قيمة مدخراتي إذا وضعتها في حساب مصرفي بفائدة؟

في الحالة الأولى، يجب احتساب متوسط معدل التضخم في البلد الذي أعيش فيه، فعلى سبيل المثال، إذا كان متوسط معدل التضخم في بلد ما 6 بالمئة، فإننا نقسم الرقم 72 على 6 ليكون الناتج 12، أي إن مدخراتك ستفقد نصف قيمتها بعد 12 عاما، إذا ما بقي متوسط معدل التضخم ثابتا.

والعكس تماما في الحالة الثانية، فإذا كان معدل الفائدة في بلد ما 6 بالمئة فهذا يعني أن مدخراتك ستصبح ضعفي ما كانت بعد 12 عاما.

من هنا يتضح لنا أنك إن لم تستثمر مدخراتك في أي شيء، فهذا لا يعني تماما أنك تحافظ عليها.

لذلك ينصح خبراء الاقتصاد بإيجاد طريقة لحماية المال من معدلات التضخم، التي قد تأكل قيمتها مع مرور الزمن، رغم أنها محفوظة نظريا "تحت الوسادة".

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner