banner
التاريخ : 2012-11-08
الوقت : 10:35 am

الصحافي أبو عرابي في ذمة الله

خبرني- انتقل الى رحمة الله تعالى صباح الخميس، الزميل الصحفي حسن محمد طلب ابو عرابي العدوان عن عمر يناهز 62 عاما ، بعد حياة حافلة بالعمل والعطاء كان خلالها رحمه الله نموذجا للمهنية والكفاءة واخلاقيات العمل الصحفي .

والتحق الزميل ابو عرابي بالعمل في وكالة الانباء الاردنية ( بترا ) منذ عام 1986 ، تدرج خلالها في العمل الصحفي مندوبا فمحررا وسكرتيرا للتحرير وسكرتير تحرير رئيسا .

والزميل ابو عرابي الذي تقاعد عن العمل من ( بترا ) مطلع العام الماضي كان يشغل الدرجة الاولى / فئة اولى ، بعد خدمة استمرت اكثر من 25 عاما ويحمل درحة الماجستير في العلوم السياسية وله العديد من الانجازات العملية والمهنية وكان له اثر ملموس في تحسين الاداء الصحفي المؤسسي وتطويره .

وابو عرابي رحمه الله كان مثالا للزمالة ومكارم الاخلاق وقدوة للتواصل الاجتماعي والعملي بين مختلف اوساط العمل الصحفي ، تحلى خلال سيرته العملية العطرة باعلى درجات الاخلاقيات المهنية والشخصية وطيب الجوار . واذ ينعى مدير عام وكالة الانباء الاردنية ( بترا ) الزميل فيصل الشبول واسرة الوكالة زميلهم المرحوم ابو عرابي فانهم ليدعون الله عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه ويلهم اهله الصبر والسلوان .


 
  • ( 1 )
    باسم عارف الشوره
    2012-11-08
    ال ابو عرابي وعموم عشائر العدوان الكرام
    تعازينا الحارة بوفاة المرحوم باذن الله محمد ابوعرابي سائليين المولى عزوجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ان لله وان اليه راجعون
  • ( 2 )
    بنت الطفيلة
    2012-11-08
    انا لله وانا اليه راجعون الله يرحمه
  • ( 3 )
    المهندس محمد ابوعرابي جامعة البحرين
    2012-11-09
    الى جنات الخلد يا خالي العزيز يا طيب الذكر يا عفيف اللسان رحمة اللــــه عليك يا ابومحمد وإنا للـــه وانا اليه راجعون وعزاءنا الحار لأبنائه وعائلته الكريمه
  • ( 4 )
    محمد ابوقدوم
    2012-11-19
    رحمه الله عليه .فقدت صديق عزيز اعرفه منذ عام 85 .تعازينا الحاره لابناءه وعائلته
   
الإسم
نص التعليق
الأولوية في النشر للأسماء الصريحة ، وتتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،ويحتفظ موقع خبرني بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .